روسيا قد تنظر باتخاذ تدابير إضافية لتعزيز الحرب ضد الإرهاب في سورية

موسكو-سانا

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن روسيا لم تجعل أبدا من تعاونها العسكري التقني مع سورية سرا وهي تقدم المساعدة للسوريين بصورة معدات وتقنيات روسية معتبرة أن “الهيستيريا” المعلنة في هذا الصدد غير مفهومة أبدا.

وقالت زاخاروفا في تصريح للصحفيين اليوم في موسكو “نحن نوفر هذه المعدات منذ فترة بعيدة ويتم ذلك وفقا لعقود ثنائية مع سورية وعلى أساس القانون الدولي” مضيفة.. “أستطيع أن أؤكد وأكرر أن هناك في سورية خبراء عسكريين روس يساعدون السوريين على إتقان استخدام المعدات منذ وصولها”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن الأسلحة المرسلة إلى الجيش العربي السوري مخصصة للتصدي للخطر الإرهابي الذي بلغ أبعادا غير مسبوقة في سورية والعراق المجاور لها موضحة أن التحدي الإرهابي موجه إلى المجتمع الدولي بأسره بما في ذلك إلى روسيا إذ يقاتل في صفوف التنظيمات الإرهابية في سورية والعراق نحو ألفي شخص منحدرين من روسيا الاتحادية.

وأكدت زاخاروفا أن الجيشين السوري والعراقي يشكلان القوة الرئيسية التي تتصدى على الأرض لجرائم تنظيم “داعش” الإرهابي في أراضي هذين البلدين وقالت.. “إننا ننطلق من أن تنسيق الجهود مع القوات المسلحة السورية يجب أن يصبح عنصرا مهما في تضافر الجهود لمكافحة الإرهاب ضمن أطر تحالف واسع دعا إلى تشكيله الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

وأوضحت زاخاروفا أن روسيا قد تنظر في اتخاذ تدابير إضافية لجهة تعزيز الحرب ضد الإرهاب في سورية ولكن فقط على أساس القانون الدولي والتشريعات الروسية وقالت في هذا الإطار “إذا تطلب الأمر من جانبنا اتخاذ تدابير إضافية لمصلحة تعزيز مكافحة الإرهاب فإن النظر في هذه المسائل سيتم دون أدنى شك ولكن فقط على أساس القانون الدولي والتشريعات الروسية”.

وكان الممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط والدول الافريقية نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف أوضح أمس أن وجود خبراء عسكريين روس في سورية مرتبط بضرورة تدريب جنودها على استخدام التقنيات العسكرية الروسية التي تقدم لسورية وفق عقود مشتركة في مجال التعاون العسكري التقني مبينا أن هذا التعاون يجري وفقا للقانون الروسي والمتطلبات القانونية الدولية التي يفرضها المجتمع الدولي على التعاون التقني العسكري بين الدول المختلفة.

انظر ايضاً

ميدفيديف: سنرد على محاولات الناتو نشر قواعد عسكرية قرب حدود روسيا

موسكو-سانا أكد رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف أن موسكو سترد سياسيا وبالمعنى العسكري على محاولات …