الشريط الأخباري

في عيدهم المقدس..فعاليات شبابية تقف صفا واحدا مع الجيش العربي السوري

اللاذقية -سانا

عشرات من الشباب والأطفال والكبار تجمعوا في الكورنيش الغربي مشكلين سلسلة بشرية وصل طولها لمئات الأمتار عبروا فيها عن تضامنهم مع الجيش العربي السوري في عيده ضمن فعالية أقامها الحزب السوري القومي الاجتماعي حملت اسم سورية سوا وجسدت مضامين اجتماعية أكدت على تكاتف الشعب ووقوفه خلف قيادته وجيشه.1

في هذا الجانب تحدث فواز العش ناظر الإذاعة والإعلام في منفذية اللاذقية في الحزب السوري القومي الاجتماعي لنشرة سانا الشبابية عن أهمية إقامة هذا الاحتفال الذي يندرج ضمن مجموعة كبيرة من الأنشطة التي ينفذها الحزب بكوادره المختلفة دعما للجيش العربي السوري على مدار العام مؤكدا أن هذه المناسبة تتسم بنكهة خاصة تجلت في الوقفة التضامنية التي أراد المواطنون المشاركون فيها توجيه رسالة للجيش مفادها أنهم ينعمون بالأمن والاستقرار بفضل تضحياته وبطولاته.

وقال العش “زرنا خلال هذا اليوم مواقع عديدة للجيش في أماكن مختلفة و التقينا جنودنا البواسل على العديد من الحواجز المنتشرة في المحافظة كما أنشأنا حواجز محبة غطينا بها مساحة كبيرة من شوارع المدينة و روجنا خلالها لفعالية السلسلة البشرية التي شاركت بها فرق شبابية متعددة أردنا أن تكون موجودة معنا لإيصال الصوت والصورة الحقيقية عن الشعب السوري المساند لجيشه في حربه المستمرة على الإرهاب.2

من جهته أشار المحامي عصام ابراهيم المتطوع في مشروع درب إلى أهمية مشاركة الفرق الشبابية التطوعية في مثل هذه الفعاليات الاجتماعية التي تؤكد على ثقة الشعب بالجيش وتفعيل مفهوم التشبيك والتشاركية بين مختلف القطاعات ولاسيما أن اختلاف أعمار المشاركين يؤكد على التوجه الشعبي الناجح لها بحيث لا يمر عيد الجيش دون أن يعطي الشعب جيشه حقه من الاحتفال والتعبير عن التضامن معه وخلفه.

الأمر نفسه أكدت عليه المتطوعة ديما ابراهيم فقد أشارت إلى أن متطوعي المشروع أقاموا عددا من الجولات المتخصصة بزيارة جرحى الجيش العربي السوري في قرية الجنديرية كما شملت معايدة جرحى الجيش وتقديم الهدايا الرمزية لهم إلى جانب زيارة أسر شهداء الجيش في المنطقة نفسها.3

من جهة أخرى لفت أحمد حاتم منسق أعمال حركة شباب شدوا الهمة التطوعي إلى أن أعضاء المجموعة قاموا في عيد الجيش بزيارة الجنود المرابطين على خطوط النار في ريف اللاذقية الشمالي.

وأوضح حاتم أن الفريق نفذ منذ انطلاقته مجموعة برامج لدعم الجيش ولاقت إقبالا ومشاركة جماهيرية واسعة فالحركة مستمرة بعملها الداعم للجيش العربي السوري على مدار العام وليس في يوم عيده فقط.

ياسمين كروم

انظر ايضاً

مجلس الشعب في عيد الشهداء: الجيش العربي السوري قدم أنموذجاً يحتذى بالتضحية والفداء

دمشق-سانا أكد مجلس الشعب أن الاحتفال بعيد الشهداء تأكيد جديد من جماهير الشعب على مواصلة …