الشريط الإخباري

تحيزها الأعمى لكيان الاحتلال يجعل رئيسة مجلس النواب الأمريكي السابقة محط انتقاد وسخرية

واشنطن-سانا

أثارت رئيسة مجلس النواب الأمريكي السابقة نانسي بيلوسي موجة انتقادات وسخرية كبيرة بعد إطلاقها تصريحات أهانت فيها ملايين الناخبين الديمقراطيين في الولايات المتحدة، بسبب تحيزها الأعمى لكيان الاحتلال الإسرائيلي الذي دفعها لوصف كل أمريكي يطالب بإنهاء العدوان على غزة بأنه خائن.

مجلة “ذا نيشن” الأمريكية علقت على تصريحات بيلوسي الجديدة ووصفتها بأنها “متوهمة”، وأنها كشفت عن جهل تام لمسؤولة بهذا المستوى في الحزب الديمقراطي بشأن الصدق الواسع والحقيقي لمعارضة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقالت المجلة: إن حديث بيلوسي لشبكة “سي إن إن” يمثل إهانة لملايين الناخبين الديمقراطيين في أمريكا وملايين الناخبين الديمقراطيين المحتملين الذين يحتاج الحزب إلى أصواتهم بشكل كبير في انتخابات 2024 الرئاسية وللكونغرس، حيث إنها زعمت أن كل من يطالب بوقف إطلاق النار في غزة يحصل على تمويل من روسيا، ويجب على مكتب التحقيقات الفيدرالية “إف بي آي” التحقيق معه.

وفي الوقت الذي ظهرت فيه بيلوسي بنية دعم حملة جو بايدن لإعادة انتخابه إلا أنها وفقاً للمجلة فعلت العكس عندما أظهرت جهلاً وعدم معرفة بالمعارضة العميقة داخل الحزب الديمقراطي للعدوان الإسرائيلي على غزة.

يذكر أن موقع “مينت برس” الأمريكي نشر في وقت سابق اليوم تقريراً فضح فيه انحياز الإدارة الأمريكية منذ عقود طويلة لـ (إسرائيل)، وأن مسؤولين كباراً في هذه الإدارة يتلقون رشاوى ضخمة ملطخة بدماء الفلسطينيين بملايين الدولارات وتمويل حملاتهم الانتخابية من قبل جماعات الضغط الصهيونية أو ما يسمى “اللوبيات” من أجل مواصلة هذا الدعم وأول هؤلاء هو الرئيس جو بايدن.

باسمة كنون

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgenc

انظر ايضاً

رئاسة الوزراء: جلاء المستعمر الفرنسي صفحة من صفحات المجد والشموخ الوطنية

دمشق-سانا أكدت رئاسة مجلس الوزراء في بيان لها اليوم أن الذكرى الثامنة والسبعين لجلاء المستعمر …