الشريط الإخباري

الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد التأكيد على سيادة السوريين في الجولان المحتل والشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة على مواردهم الطبيعية

نيويورك-سانا

جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتماد قرار يؤكد السيادة الدائمة للسوريين في الجولان السوري المحتل، وللشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة على مواردهم الطبيعية.

واعتمدت الجمعية الليلة الماضية القرار السنوي المعنون “السيادة الدائمة للشعب الفلسطيني في الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس، وللسوريين في الجولان السوري المحتل على مواردهم الطبيعية” بأغلبية 159 دولة ومعارضة كيان الاحتلال الإسرائيلي وسبع دول، في حين امتنعت 10 دول عن التصويت.

وأعاد القرار التأكيد على الحقوق غير القابلة للتصرف للسوريين في الجولان السوري المحتل، وللشعب الفلسطيني في مواردهم الطبيعية، بما فيها الأرض والمياه وموارد الطاقة.

وطالبت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرارها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالكف عن استغلال الموارد الطبيعية في الجولان المحتل، وفي الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس أو إتلافها أو التسبب بضياعها أو استنفادها أو تعريضها للخطر، وبوقف جميع الأعمال المضرة بالبيئة بما فيها الأعمال التي يقوم بها المستوطنون الإسرائيليون من إلقاء النفايات بجميع أنواعها في الجولان السوري المحتل وفي الأرض الفلسطينية المحتلة، وهو ما يشكل خطراً جسيماً على موارد السكان الطبيعية وتحديدا الموارد من المياه والأرض، ويهدد البيئة وصحة المدنيين ومرافقهم.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مسيرة سيارات في الجولان السوري المحتل رفضاً لمخطط التوربينات الهوائية

الجولان السوري المحتل-سانا نظّم أهلنا في الجولان السوري المحتل اليوم مسيرة سيارات رفضاً لمخطط الاحتلال …