الدفاع الروسية: الدوريات الجوية المشتركة مع الصين لم تخترق أجواء أي دول أخرى

موسكو-سانا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قاذفات استراتيجية للقوات الجوية الروسية والصينية قامت بتسيير دوريات مشتركة فوق بحر اليابان وبحر الصين الشرقي.

وأفادت الخدمة الصحفية لوزارة الدفاع الروسية في بيان اليوم بأن “القوات الجوية الروسية والقوات الجوية التابعة لجيش التحرير الشعبي الصيني أجرت دورية جوية مشتركة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ عبر مجموعة جوية تتألف من حاملات صواريخ استراتيجية من طراز (تو95 إم إس) من القوات الجوية الروسية والقاذفات الاستراتيجية من طراز (هونغ 6كا) التابعة للقوات الجوية الصينية، حيث قامت بدوريات فوق مياه بحر اليابان وبحر الصين الشرقي”.

وأشار البيان إلى أن مدة رحلة الطائرات الروسية كانت نحو 8 ساعات، وتمت مرافقتها من قبل مقاتلات (سو30 إس إم) و(سو 35 إس) التابعة لقوات الفضاء الروسية، مضيفاً: إن طائرات القوات الجوية الروسية وكجزء من الدوريات هبطت لأول مرة في مطار صيني، فيما هبطت طائرة في مطار على أراضي روسيا الاتحادية، موضحاً أنه “في بعض مراحل مسار الدوريات كانت حاملات الصواريخ الاستراتيجية مصحوبة بمقاتلات من دول أجنبية”.

وشدد البيان على أن هذه الدوريات الجوية المشتركة بين روسيا والصين في منطقة آسيا والمحيط الهادئ نفذت في إطار القانون الدولي، ولم تخترق الطائرات المشاركة أجواء أي دول أخرى، مؤكدا أن التدريبات ليست موجهة ضد دول ثالثة.

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الصينية إجراء هذه التدريبات الاستراتيجية المشتركة، مؤكدة أنها تأتي في إطار التنسيق المشترك وزيادة التعاون بين روسيا والصين.

انظر ايضاً

الدفاع الروسية: القضاء على 200 جندي أوكراني وتدمير مستودعات ذخيرة

موسكو-سانا أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها اليوم أن قواتها المسلحة قضت على أكثر …