الشريط الإخباري

تدهور الحالة الصحية للأسيرين الفلسطينيين موسى صوفان وإياد عمر

القدس المحتلة-سانا

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، أن سلطات الاحتلال لا تزال تمارس سياسة الإهمال الطبي المتعمد بحق الأسرى الفلسطينيين، بما يخالف الاتفاقيات والقوانين الدولية في هذا الشأن.

وأوضحت الهيئة في بيان أوردته وكالة وفا أن الوضع الصحي للأسير موسى صوفان 47 عاماً من مدينة طولكرم، والمعتقل منذ عام 2003 يتراجع يوماً بعد آخر، ولا سيما بعد اكتشاف إصابته بورم في الرئة، مشيرة إلى أنه فقد الكثير من وزنه، ويعاني من آلام حادة في صدره ويديه ورجليه نتيجة تقاعس الاحتلال عن علاجه، ما أدى إلى تدهور وضعه.

وبينت الهيئة أن الحالة الصحية للأسير إياد عمر من مخيم جنين، والمصاب أيضاً بورم سرطاني، تتدهور بسبب منع الاحتلال تقديم العلاج اللازم له، مطالبة المؤسسات والمنظمات الدولية بالتدخل العاجل والضغط على الاحتلال لإنقاذ حياتهما.

ويواجه نحو خمسة آلاف أسير فلسطيني داخل معتقلات الاحتلال ظروف اعتقال قاسية، بينهم نحو 600 أسير بحاجة إلى تدخل طبي عاجل.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية: الاحتلال يمعن في انتهاكاته ضد الأسرى

القدس المحتلة-سانا حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية من أن الاحتلال الإسرائيلي يمعن في ممارسة