بيت السينما يعرض فيلم النافذة الخلفية

دمشق-سانا

عرض بيت السينما مساء اليوم فيلماً بعنوان النافذة الخلفية من إخراج ألفريد هيتشكوك والمقتبس من قصة قصيرة لكورنيل وول ريش ومن انتاج عام 1957.

الفيلم يقدم عبر 112 دقيقة قصة رجل يعمل مصوراً ولديه كسر في ساقه ما يضطره لتمضية وقته في المنزل وهو يشاهد تفاصيل يوميات جيرانه من خلال نافذة منزله وفي أحد الأيام يبدأ بملاحظة أمور مريبة تدعوه للشك بحدوث جريمة قتل وسرعان ما تتورط شخصيات الفيلم الرئيسية المرتبطة بالبطل في تفاصيل هذه الجريمة مع التصعيد الدرامي بين الشك واليقين حتى نهاية الفيلم وإثبات وجهة نظر بطل الفيلم.

وعن اختيار الفيلم قال المخرج رامي نضال أحد المشرفين على مشروع بيت السينما في تصريح لسانا: نحرص دائماً على تقديم عروض متنوعة للجمهور لذا كان لا بد من عرض أفلام من كلاسيكيات السينما العالمية وهذا الفيلم لهيتشكوك يعتبر مثالاً عن أسلوبه كمخرج بالإضافة لأنه نقطة تحول في مسيرته السينمائية التي تضم 57 فيلماً وكلها تنتمي لسينما الجريمة.

ولفت نضال إلى أن خصوصية النافذة الخلفية تكمن في كونه صور بمكان واحد ما شكل تحدياً للمخرج في الهروب من الملل والإعادة والتكرار مع انتمائه للفترة الذهبية لسينما هوليوود واعتباره تحدياً في محاولة الخروج عن نمط الأفلام الكلاسيكية بتلك المرحلة مبيناً أنه من الضروري عرض المزيد من أفلام هيتشوك في الفترة القادمة لرصد التحولات التي طرأت على تجربته.

الفيلم الذي لعب بطولته جيمس ستيوارت و جريس كيلي و ثيلما ريتر وجيج يونج وآخرون تلا عرضه نقاش بين المشرفين على المشروع مع عدد من الحضور المهتمين بالسينما.

يذكر أن بيت السينما مشروع اطلقته المؤسسة العامة للسينما قبل عامين وعروضه نصف شهرية في سينما كندي دمشق.

محمد سمير طحان

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

بيت السينما يعرض فيلم (أضواء المدينة) لتشارلي شابلن

دمشق-سانا وقع اختيار مشروع بيت السينما على فيلم “أضواء المدينة” لفنان الكوميديا تشارلي شابلن،