الشريط الإخباري

الخارجية الفلسطينية: اقتحام المستوطنين للأقصى تصعيد خطير

 القدس المحتلة-سانا

جددت وزارة الخارجية الفلسطينية إدانتها اعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين المتواصلة ضد المسجد الأقصى المبارك واستباحتهم لباحاته مؤكدة أن اقتحام المستوطنين اليوم من جهة باب الأسباط انتهاك صارخ للقانون الدولي بغية تهويد الأقصى بالكامل.

وأكدت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا أن هذا العدوان الجديد يأتي تعبيراً عن سياسة الاحتلال بتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد والمضي في مخططها عبر تهويد مدينة القدس واستهدافها للمقدسات المسيحية والإسلامية وإنهاء الوجود العربي فيها للإجهاز على القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف والتي أقرتها قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

ولفتت الخارجية إلى أن ازدواجية المعايير الدولية وغياب الإرادة لتنفيذ قرارات الأمم المتحدة بات يشكل غطاء وحماية لانتهاكات الاحتلال الصارخة للقانون الدولي ما يشجعه على التمادي فيها مطالبة المجتمع الدولي ومنظمات الأمم المتحدة بتوفير الحماية الدولية لمدينة القدس ومقدساتها وفي مقدمتها المسجد الأقصى باعتبارها عاصمة دولة فلسطين والمدخل الرئيسي لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

يشار إلى أن 289 مستوطناً اقتحموا اليوم الأقصى ونفذوا جولات استفزازية في باحاته بحراسة مشددة من قوات الاحتلال ثم عاودت مجموعة منهم اقتحامه من جهة باب الأسباط وخرجت من ناحية باب السلسلة.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgenc

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية تجدد مطالبتها باتخاذ موقف دولي حازم ضد جرائم الاحتلال

القدس المحتلة-سانا جددت وزارة الخارجية الفلسطينية مطالبتها المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم ضد جرائم وانتهاكات …