الشريط الأخباري

رشا أبو شكر صوت أوبرالي يعد بالكثير

دمشق-سانا

عند سماعك صوتها تتخيل انك في إحدى أمسيات أوبرا فيينا أو ميلانو صوت يتخلله مزيج من جمال الخامة وفخامة الأداء وما إن تقدم نفسها في المشهد الختامي لأمسية موسيقية كلاسيكية ستدرك أنك كنت تستمع لأحد أصوات الأوركسترا الأوبرالية السورية “السوبرانو رشا أبو شكر”.

أبو شكر التي بدأت دراستها في معهد صلحي الوادي وتخرجت منه باختصاصي “بيانو وغناء كلاسيكي” لتعود وتكمل دراستها في المعهد العالي للموسيقا بدمشق وتتخرج منه باختصاص غناء كلاسيكي عام 2018 دخلت بعد ذلك المجال الفني من أوسع أبوابه فبدأت مع الفرقة السيمفونية الوطنية في عدة عروض أوبرالية بقيادة المايسترو ميساك باغبودريان كما شاركت في ورشة عمل بمبادرة من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للتبادل الثقافي الشبابي في النرويج.

أبو شكر الحاصلة على دبلوم الموارد البشرية من الجامعة الأوروبية الدولية ودبلوم التدريس من المعهد التربوي الموسيقي الحكومي في موسكو عينت أستاذة الغناء الكلاسيكي في معهد صلحي الوادي وكذلك المعهد العالي للموسيقا الذي أصبحت رئيسة قسم الغناء الكلاسيكي فيه فيما بعد.

وفي تصريح لها لوكالة سانا قالت: “وجدت نفسي في الغناء الأمر الذي دفعني لأكمل دراستي في المعهد العالي وفيما يخص العزف على البيانو فهو تأسيس لي وحتى لأي مغن”.

وعند سؤالها عن العنصر الأهم للنجاح في المجال الفني اعتبرت أبو شكر أن الموهبة والاجتهاد يكملان بعضهما ووجود الموهبة يحتاج لصقل حينما يكون الهدف الوصول للطموح الذي تسعى إليه وما تزال وهو الوقوف على خشبة مسرح دار الأوبرا في دمشق.

خضر سليمان

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency