الشريط الأخباري

اكتشاف أحفورة لطائر زاحف ضخم تعود لملايين السنين في الأرجنتين

بوينس آيرس-سانا

اكتشف علماء أرجنتينيون نوعاً جديداً من الزواحف الطائرة الضخمة أطلق عليه اسم ثاناتوس دراغون أو تنين الموت يعود لنحو 86 مليون سنة وذلك في منطقة جبال الأنديز غرب الأرجنتين.

ونقلت شبكة سكاي نيوز عن فريق العلماء قولهم: إن هذا الزاحف المجنح القديم أو التيروصور  يبلغ طوله نحو تسعة أمتار وهو سابق للطيور المحلقة في عصره باعتباره من بين أول المخلوقات على الأرض التي استخدمت الأجنحة للطيران واصطياد فرائسها من السماء في فترة ما قبل التاريخ.

واكتشف الفريق حفرية ثاناتوس دراغون في جبال الأنديز بمقاطعة ميندوزا غرب الأرجنتين حيث تعود الصخور التي حافظت على بقايا هذا الزاحف إلى 86 مليون عام إبان العصر الطباشيري.

وقال رئيس المشروع ليوناردو أورتيز: إن خصائص الحفرية التي لم يسبق لها مثيل تطلبت اسما جديداً “جمع بين الكلمتين اليونانيتين القديمتين الموت  ثاناتوس والتنين دراغون  مشيراً إلى أن تسميته تنين الموت مناسبة جداً.

وتظهر عظام الحفرية الضخمة النوع الجديد على أنه أكبر الزواحف المجنحة القديمة من التيروصورات المكتشفة حتى الآن في أميركا الجنوبية وواحدة من أكبر التيروصورات المكتشفة في أي مكان آخر.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency