ألوان من الغناء والموسيقا التراثية في الحسكة

الحسكة-سانا

نظمت جمعية صفصاف الخابور الثقافية حفلا غنائياً موسيقياً تراثياً في مقهى قاسيون الشعبي بمدينة الحسكة مساء اليوم وذلك في إطار اهتمام الجمعية بالحفاظ على الموروث اللامادي في الجزيرة السورية.

الحفل الذي شارك فيه عدد من الفنانين والموسيقيين والشعراء من أبناء المحافظة تضمن أغاني تراثية شملت ألوان النايل والعتابة والميمر والمولية وأغاني تراثية عربية وكردية وميردلية وآشورية مصحوبة على إيقاع آلة البزق والعود والماصولة إضافة لفقرات ومقاطع شعرية من تراث الجزيرة.

رئيس مجلس إدارة الجمعية الباحث أحمد الحسين أوضح في تصريح لمراسل سانا أن الهدف من إقامة النشاط في أحد المقاهي العامة هو لقاء الجمهور خارج القاعات والأماكن الثقافية الرسمية والوصول إلى أكبر شريحة من الأهالي لتقديم أصناف وألوان من التراث الغنائي والموسيقي والشعري الجزراوي الذي يعكس غنى تراث المحافظة وجمالية تنوعها الاجتماعي الذي يشكل لوحة جميلة تعكس جمالية الصورة الكبرى لسورية وشعبها العريق.

وأشار الحسين إلى أن الفعالية حازت رضا وتفاعل الجمهور ولاسيما شريحة الشباب التي يجب التركيز عليها وربطها بتراثها الذي يشكل جزءا أساسياً مهما من هويتنا الوطنية في ظل تأثرهم الكبير بوسائل التقانة الحديثة لافتاً إلى أن الجمعية تضع في برنامجها تنفيذ العديد من البرامج الثقافية والفنية والتراثية بالتعاون مع المؤسسات الثقافية والمجتمع المحلي.

نزار حسن

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

إصابة عدد من الأشخاص جراء حادث سير في الحسكة

الحسكة-سانا أصيب عدد من الأشخاص نتيجة تصادم حافلة تتبع لإحدى شركات النقل مع سيارة خاصة …