تكريم 560 أسرة من ذوي الشهداء والعمال في منطقة القلمون

ريف دمشق-سانا

بمناسبة أعياد نيسان وقرب حلول عيدي العمال والفطر تم تكريم 360 أسرة من ذوي الشهداء و200 عامل وعاملة من منطقة القلمون بريف دمشق ضمن احتفالية أقيمت اليوم في استراحة المرجان بمدينة النبك.

وعبر عدد من المكرمين في تصريحات لمراسلة سانا عن سعادتهم بهذا التكريم السنوي الذي تقيمه الفعاليات الاقتصادية والأهلية في النبك إجلالاً واحتراماً للشهداء الذين ضحوا بدمائهم ليبقى الوطن حراً عزيزاً حيث اعتبر مفيد ضاهر وأيمن عبد القادر من بلدة قارة أن التكريم يشعرهما بالفخر والعزة بينما لفتت الموظفة المكرمة زينب الحفار إلى أن هذا التكريم يعطي دفعاً وحافزاً على المزيد من العمل.

وأشار عضو مجلس الشعب علي رشق إلى أن هذا التكريم جاء تعبيراً عن الشكر والامتنان لأهالي وأسر الشهداء الذي ضحوا بفلذات أكبادهم لتبقى سورية حرة مستقلة مبيناً في الوقت نفسه أن هذا العمل الخيري جزء من المسؤولية تجاه المجتمع وهو مستمر للوصول إلى أكبر عدد من الأسر وتنفيذ أعمال ومشاريع تنموية بهدف تمكين أسر الشهداء والمحتاجين لتحسين دخلهم

وتمكينهم اقتصادياً.

وفي تصريحات للصحفيين بعد التكريم أكد وزير الشؤون الاجتماعية والعمل محمد سيف الدين أن المشاركة في تكريم أسر الشهداء فرصة للقائهم والوقوف على احتياجاتهم لتوفيرها وتقديم المزيد من الدعم لهم.

من جانبه أكد محافظ ريف دمشق المهندس معتز أبو النصر جمران أن دماء الشهداء ستبقى منارة للأجيال القادمة التي ستقوم بعملية البناء مؤكداً أن المحافظة تعمل بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وباقي الجهات المعنية لدعم ورعاية أسر الشهداء وتقديم ما يلزمهم.

وإلى جانب التكريم قام وزير الشؤون الاجتماعية والمحافظ بزيارة جمعية خاتون للتراث في دير عطية واطلعا على الأعمال الخيرية التي تنفذها والمشاريع التنموية التي تستقطب العديد من السيدات اللواتي أصبحن منتجات بعد إخضاعهن للتدريب والتأهيل كما شملت الزيارة جمعية النبك الخيرية والاطلاع على أعمالها.

رئيسة جمعية خاتون للتراث أسماء عبود بينت في تصريح لـ سانا أن الجمعية تقدم يوميا نحو 80 وجبة إفطار توزع في منطقة النبك وبعض بلدات الغوطة وتضم مشغلاً للخياطة ينتج جميع أنواع الألبسة الولادية يتم تسويقها من خلال الاشتراك في المعارض مشيرة إلى أن الجمعية أعادت إحياء صناعة السجاد اليدوي بدعم من الأمانة السورية للتنمية.

رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية في النبك المهندس بشير طالب أشار إلى أن الجمعية تنفذ اكثر من مشروع منها توزيع مبالغ مالية على 400 أسرة إضافة إلى مبادرة إفطار صائم تستهدف 500 عائلة يومياً إلى جانب تقديم سلل غذائية لعدد من العائلات كما أنها تحضر لتوزيع ألبسة للأطفال المسجلين لديها بمناسبة عيد الفطر.

شارك في التكريم أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس رضوان مصطفى وعدد من أعضاء مجلس الشعب وعدد من مديري الدوائر الرسمية في المحافظة وفعاليات شعبية.

سفيرة إسماعيل

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الوزير سيف الدين لـ سانا: المرسوم 2 أوجد نظاماً متضمناً رؤية في معالجة أوضاع الطفل مجهول النسب

دمشق-سانا أوضح وزير الشؤون الاجتماعية والعمل محمد سيف الدين في تصريح لمراسل سانا