الصين تجدد دعمها سورية في محاربة الإرهاب

نيويورك-سانا

أكد نائب مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة قنغ شوانغ مجدداً ضرورة رفع الإجراءات القسرية الجائرة المفروضة على سورية وإنهاء أي وجود أجنبي غير شرعي على أراضيها ودعم جهود التسوية السياسة للأزمة فيها.

وقال قنغ في كلمة خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي أمس أن “سورية لا تزال تعاني من الاحتلال الأجنبي والإجراءات القسرية أحادية الجانب والإرهاب” مشدداً على ضرورة إلغاء الإجراءات القسرية فوراً لإنها تتعارض مع جهود المجتمع الدولي لحل الأزمة فيها.

وأعرب قنغ عن دعم بلاده لسورية في محاربة الإرهاب “الذي يشكل آفة ضد الإنسانية” مطالباً مجلس الأمن باتخاذ موقف واضح من الإرهاب في سورية ورفض سياسة ازدواجية المعايير بهذا الشأن.

وفيما يتعلق بالوضع الإنساني دعا ممثل الصين المجتمع الدولي إلى إيلاء اهتمام كبير بهذا الموضوع ومساعدة الشعب السوري على مواجهة التحديات المتعددة مؤكداً بهذا السياق أن الإجراءات القسرية أحادية الجانب فاقمت الأوضاع الاقتصادية والإنسانية في سورية.

انظر ايضاً

الصين: أي تحقيق بشأن هجمات كيميائية مزعومة في سورية يجب أن يلتزم الموضوعية والمهنية

نيويورك-سانا دعا نائب مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة قنغ شوانغ منظمة حظر الأسلحة الكيميائية …