(حبة سكر) يفتتح مهرجان مونودراما الشباب في حلب

حلب-سانا

انطلقت فعاليات مهرجان مونودراما الشباب بدورته الثالثة على مسرح دار الكتب الوطنية في حلب اليوم بالعرض المسرحي حبة سكر الذي يتحدث عن سيرة ذاتية لممثلة مسرحية شابة من مدينة حلب.

وبين محمد حجازي مدير دار الكتب الوطنية ومدير المسرح القومي بحلب لمراسلة سانا أن العرض الذي ألفه محمد فاقي يعبر عن حالة إنسانية بمثابة سيرة ذاتية لفنانة مسرحية شابة عانت منذ صغرها من داء السكري الذي منعها من كثير من الأمور الحياتية كاللعب والحب والزواج والانجاب إلا أنها استطاعت التعايش مع مرضها وتحقيق حلمها في التمثيل المسرحي معتبراً أن فكرة العمل جسدت بطريقة فنية جميلة.

مهرجان مونودراما الشباب الذي يستمر وفقاً لحجازي حتى 6 من الشهر القادم سيشهد عروضاً مسرحية تحمل رسائل إنسانية نبيلة يقدمها الشباب للمسرح القومي الجاد معبرين عن رسائل اجتماعية وإنسانية وسمو المسرح وغايته الأساسية.

ونوه مخرج العمل محمد ملقي بتفاعل الجمهور مع العرض ومعاناة البطلة مع المرض وتحديها له الذي حرص على تقديمه بقالب فني.

وذكرت الممثلة الشابة سلاف الكرز بطلة العمل أنها قدمت الدور بمشاعر صادقة وأنها لم تمثل وإنما كانت تجسد تفاصيل حياتها بشكل صادق أمام الجمهور لافتة إلى صعوبة فن المونودراما بسبب وجود ممثل واحد يقوم بأداء كل الشخصيات في النص ما يبرز إبداع الممثل وقوته وهو شيء متعب وممتع في آن معاً.

ومن الحضور لفت الأديب محمد أبو معتوق إلى أهمية مهرجان مونودراما الشباب وتفاعل الجمهور الكبير أثناء العرض المسرحي الأمر الذي يدل على جمالية المسرحية التي استطاعت تحريك مشاعر الجمهور.

ومن الحضور تحدث علي حمادة عن غلبة المشاعر الصادقة والحقيقية لبطلة المسرحية لكونها عاشت تفاصيل الحكاية.

ويقدم يوم السبت ضمن المهرجان مسرحية ليلة الوداع تأليف جوان جان وتمثيل ديما مرعياني وإخراج حكمت عقاد.

 زينب شحود

انظر ايضاً

العرض المسرحي ليلة الوداع في ثاني أيام مهرجان مونودراما الشباب الثالث

حلب-سانا واصل مهرجان مونودراما الشباب الثالث عروضه على مسرح دار الكتب الوطنية بحلب الذي احتضن …