الشريط الأخباري

بمشاركة عربية ودولية.. إطلاق النسخة الأولى من مهرجان فليكرز للأفلام القصيرة

اللاذقية-سانا

وصل مهرجان “فليكرز” الدولي للأفلام القصيرة بنسخته الأولى إلى محطته الأخيرة من خلال إعلان أسماء الأفلام الفائزة فيه بمشاركة 387 فيلماً من 27 دولة حول العالم.

المهرجان الذي احتضنته صالة سينما الكندي باللاذقية أقامته الغرفة الفتية الدولية -اللاذقية بالتعاون مع وزارة الثقافة والمؤسسة العامة للسينما بهدف دعم الشباب الشغوف بالسينما ونشر ثقافتها القادرة على التأثير والتغيير في المجتمعات وتسليط الضوء على الأفلام القصيرة التي لا تقل أهمية عن مثيلاتها الطويلة من حيث المحتوى وطريقة العرض.

وبناء على وضع معيار قائم على أصالة الفكرة والشكل الفني الخاص الذي اعتمده مخرج الفيلم للتعبير عنه اختارت اللجنة أربعة أفلام بالمراكز الثلاثة الأولى وهي “بوتيتو” من مصر للمخرج محمد البدري الذي فاز بالمركز الأول والجائزة الذهبية وذهبت جائزة المركز الثاني مناصفة للفيلمين الحركيين من الجزائر “وايت نايت” للمخرج عصام تعشيت وفيلم “بريدج” للمخرج شوقي بوكف فيما حصل على المركز الثالث الفيلم “لطشة نور” من مصر للمخرج داني جمال في حين ذهبت جائزة فليكرز الخاصة بالمهرجان للفيلم همزة وصل للمخرجة بتول جديد من سورية.

وأوضح أسعد أزهري نائب الرئيس المحلي لغرفة اللاذقية في تصريح لمراسلة سانا أن المهرجان الذي تتنوع أفلامه بين الوثائقي والروائي والحركي ويأتي بالشراكة مع شركة بصمات للبناء والإكساء وأعمال الديكور يتوجه للشباب المبدع من صناع المحتوى المرئي الذين لم ينالوا فرصتهم بعد في قطاع السينما.

من جهتها أشارت مديرة المشروع في الغرفة راما طبه إلى أن لجنة تقييم ومشاهدة أولية متخصصة في مجال السينما اختارت الأفلام المشاركة وفق المعايير والشروط المصرح عنها ومنها الالتزام بمدة لا تتجاوز 15 دقيقة للفيلم إضافة إلى الرسالة التي يحملها والمستوى الفني.

ولفتت طبه إلى أن إدارة المهرجان حرصت على أن تكون لجنة التحكيم من بلدان مختلفة إلى جانب البلد المستضيف سورية حيث ترأسها المخرج باسل الخطيب والدكتورة الناقدة السينمائية لمى طيارة ومن سلطنة عمان الدكتور المخرج خالد الزدجالي ومن مصر الناقدة السينمائية علياء طلعت.

مدير ثقافة اللاذقية مجد صارم أكد حرص الوزارة عبر مؤسساتها ولا سيما مؤسسة السينما على تقديم كل الدعم لإنجاح مهرجانات تهتم بإبداعات الشباب السينمائية مع وجود لجنة تحكيم ذات مستوى عال برئاسة عميد المعهد العالي للفنون السينمائية المخرج باسل الخطيب إضافة إلى حضور عربي مهم وجهد كبير للغرفة الفتية الدولية-اللاذقية في إطار العمل المشترك لإعطاء فرصة للشباب المبدع لصقل خبراتهم وتطوير أدواتهم لنحظى في المستقبل القريب بمخرجين على مستوى عال.

من جهتها ثمنت المشاركة في المهرجان والحاصلة على جائزته بتول جديد عن فيلمها همزة وصل من إنتاج مؤسسة السينما وجود مهرجانات تتيح للشباب عرض رؤاهم السينمائية أمام الجمهور موجهة الشكر لمؤسسة السينما على المنح التي تقدمها والتي تتيح للشباب إنجاز أفلامهم لتشكل خطوة داعمة وأولى في عالم الفن السابع.

وتأسست الغرفة الفتية الدولية سورية عام 2004 تحت إشراف غرفة التجارة الدولية وتضم حالياً 7 غرف محلية من ضمنها الغرفة الفتية الدولية اللاذقية التي تأسست عام 2008 وتضم نحو 200 عضو وتقوم بمشروعات مختلفة ضمن نطاقات العمل الأربعة نطاق الأفراد والمجتمع والأعمال والدولي.

فاطمة ناصر

انظر ايضاً

في ختام مشروع (نون)… مقترحات لتعزيز دور المرأة بالمجتمع

دمشق-سانا قدم مشروع “نون” في ختامه مجموعة من المقترحات المتعلقة بتعديل بعض المواد الواردة في …