الخارجية الروسية: أحداث أفغانستان أظهرت بوضوح فشل الناتو والولايات المتحدة

موسكو-سانا

أكدت وزارة الخارجية الروسية أن الأحداث التي وقعت في أفغانستان ووضعها الحالي أثبت بوضوح فشل حلف شمال الأطلسي “الناتو” والولايات المتحدة الأمريكية.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا قولها اليوم على قناة تلغرام الخاصة بها إن “الحالة في أفغانستان أثبتت بوضوح أنه لا منظمة حلف شمال الأطلسي بصفة عامة ولا الولايات المتحدة بصفة خاصة كانتا قادرتين على التنسيق الفعال لإجراءاتهما” في هذا البلد.

وأضافت زاخاروفا أن ما جرى في أفغانستان “أثبت عجز الولايات المتحدة وحلف الناتو تماماً كقوة توجيهية وككتلة عسكرية سياسية تدعي دورها القيادي في تأمين النظام العالمي” مشيرة إلى أن واشنطن والناتو كانا “مستنزفين لدرجة أنهما اختارا ترك سياراتهم وطائرات الهليكوبتر لمن استخدموها ضدهم”.

ولفتت المتحدثة الانتباه إلى حقيقة أنه على الرغم من فشله في أفغانستان فإن حلف الناتو يخطط  لإجراء الكثير من التدريبات وخاصة في دول البلطيق وأوروبا الشرقية وتعزيز وجوده في القطب الشمالي مشددة على أنه “بالنظر إلى الكارثة في أفغانستان يحتاج الناتو إلى تدريبات في الجبال والسهوب بدلاً من أراضي المراعي”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” قبل أيام استكمال انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان بعد غزو واحتلال استمر 20 عاماً بذريعة محاربة الإرهاب.

انظر ايضاً

زاخاروفا: مايهدد واشنطن انعدام ثقة الشعب بالنخبة السياسية

موسكو-سانا أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن ما يهدد الولايات المتحدة هو …