الشريط الأخباري

عون: ضرورة تحقيق العدالة وكشف حقيقة انفجار مرفأ بيروت

بيروت-سانا

جدد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون التأكيد على ضرورة كشف الحقائق لتحقيق العدالة في حادث انفجار مرفأ بيروت والقبض على المتورطين فيه.

ودعا عون في كلمة له عشية الذكرى السنوية الأولى لانفجار مرفأ بيروت العام الماضي القضاء إلى أن يذهب إلى النهاية في التحقيق والمحاكمات حتى انجلاء الحقائق وتحقيق العدالة وقال “عندما يضع رئيس الدولة نفسه بتصرف القضاء لسماع إفادته فلا عذر لأحد بأن يمنح نفسه أي حصانة أو يتسلح بأي حجة قانونية كانت أم سياسية كي لا يوفر للتحقيق كل المعلومات المطلوبة لمساعدته في الوصول إلى مبتغاه”.

وأشار عون إلى أن التحدي الذي يواجهه المحقق العدلي ومعه القضاء لاحقاً هو كشف الحقيقة وإجراء المحاكمة وإصدار الحكم العادل في فترة زمنية مقبولة مشدداً على الالتزام بالدستور واحترام فصل السلطات واستجواب من يعتبره المحقق العدلي مفيداً للتحقيق ليأخذ مجراه بعيداً عن الضغوط من أي جهة.

وتعهد الرئيس اللبناني بألا تذهب الدماء التي سالت في يوم الانفجار المشؤوم هدراً وأن يتم كشف الحقيقة والقصاص العادل من كل مسؤول عن الكارثة.

وكان انفجار هز مرفأ بيروت في الرابع من آب العام الماضي 2020 وأوقع عشرات الشهداء وآلاف الجرحى إضافة إلى أضرار مادية هائلة.

من جهة أخرى أكد عون سعيه ورئيس الحكومة المكلف إلى تذليل كل العراقيل في وجه تشكيل حكومة إنقاذية قادرة بخبرات أعضائها وكفاءاتهم ونزاهتهم أن تنفذ برنامج الإصلاحات المطلوبة والمعروفة مشدداً على ضرورة أن يتمسك اللبنانيون بوحدتهم وأن يفتحوا صفحة جديدة تعيد لبنان إلى خريطة الابتكار والنمو والمنافسة وتعيد لشبابه الأمل بوطنهم والرغبة بالبقاء فيه وإعادته وطن الحضارة والفرح والإبداع.

انظر ايضاً

عون: قدمنا كل التسهيلات الممكنة لتشكيل الحكومة

بيروت-سانا أعلن الرئيس اللبناني العماد ميشال عون أن التواصل قائم بينه وبين رئيس الحكومة المكلف …