الشابة يولا دلول توثق شغفها بالفن السابع في أول أفلامها القصيرة (نيجاتيف)

حمص-سانا

دفعها حبها وشغفها بالفن السابع إلى دراسة الإخراج السينمائي في محاولة لامتلاك تقنيات ووسائل علمية وأكاديمية تساعدها على العمل بهذا المجال لتتمكن الشابة يولا دلول من إخراج أول أفلامها القصيرة والذي حمل عنوان (نيجاتيف).

وتقول الشابة يولا لنشرة سانا الشبابية “إنها اختارت دراسة دبلوم الإخراج السينمائي التابع للمؤسسة العامة للسينما في وزارة الثقافة بعد أن تخرجت من كلية التربية وفضلت العمل بفن الإخراج السينمائي لكونه يحاكي موهبتها الفنية لتوظفها في إنتاج لوحات وأفلام توثق الإبداع الإنساني بشتى المجالات”.

وتحدثت يولا في فيلمها القصير الذي تعده مشروع تخرج وحمل عنوان (نيجاتيف) عن شخص مغترب يبحث عن جده المشارك بحرب تشرين التحريرية ومن خلال حصوله على مذكرات جده يستطيع المغترب استرجاع ذكريات عائلته والوطن بالكامل.

ورأت السينمائية الشابة التي تعتزم المشاركة بباكورة إنتاجها في مهرجان دمشق السينمائي العام القادم أن دراستها لفن الإخراج السينمائي يمكنها من نقل الواقع والتركيز على مواطن الجمال في بلدها لافتة إلى صعوبات عدة واجهت إنتاج مشروعها منها ضعف إمكانيات الإنتاج ما يستدعي وجود شركات إنتاج سينمائية خاصة تحتضن وترعى مواهب الشباب.

تمام الحسن

انظر ايضاً

أسبوع الأفلام الروسية الحديثة يجذب عشاق الفن السابع في حمص

حمص-سانا شهدت فعالية أسبوع الأفلام الروسية الحديثة التي استضافها مسرح قصر الثقافة بحمص إقبالاً شعبياً …