الخارجية الروسية: أمريكا تواصل انتهاكها الصارخ لحقوق الإنسان

موسكو-سانا

أكدت وزارة الخارجية الروسية أن الولايات المتحدة تواصل انتهاكها الصارخ لحقوق الإنسان داخل البلاد وخارجها وتصر على تجاهل الانتقادات حول الوضع الحقيقي لهذه الحقوق فيها مشيرة إلى أن واشنطن تبحث عن الانتهاكات في أي مكان إلا في الداخل.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الخارجية قولها في تقرير نشرته اليوم حول حالة حقوق الإنسان في بعض الدول: إن “الولايات المتحدة تواصل انتهاكها الجسيم لحقوق الإنسان على الصعيدين الداخلي والخارجي بما في ذلك من خلال التدابير القسرية غير القانونية أحادية الجانب وأكبر مثال على ذلك هو الحصار المفروض والمستمر على كوبا رغم العديد من قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي تدين الحصار وتطالب برفعه”.

وأضافت الخارجية: “رغم ذلك فإن هذا لا يمنع الأمريكيين من تقديم أنفسهم على أنهم معيار عالمي في مجال حماية الحريات الأساسية وحتى المنظمات غير الحكومية الموالية لواشنطن تعترف بأن الوضع في مجال حقوق الإنسان يزداد سوءاً فيها كل عام”.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا انتقدت في نيسان الماضي تقرير وزارة الخارجية الأمريكية حول أوضاع حقوق الإنسان في العالم واصفة إياه بالفارغ وبأن الجزء المخصص للوضع في روسيا مشبع بالمعايير المزدوجة.

وتصدر الخارجية الأمريكية تقريراً سنوياً حول حالة حقوق الإنسان حول العالم يقوم على ادعاءات ومزاعم لا أساس منها من الصحة ضد الدول التي تنتج سياسات مستقلة وترفض التدخل الأمريكي في شؤونها الداخلية.

انظر ايضاً

بيان مشترك حول الوقاية من استخدام الانترنت لأغراض إرهابية

موسكو-سانا أعلنت وزارة الخارجية الروسية عن صدور بيان مشترك بشأن منع ومكافحة استخدام الإنترنت لأغراض …