النواب الأمريكي يؤيد سحب سلطة استخدام القوة العسكرية من البيت الأبيض

واشنطن-سانا

أيد مجلس النواب الأمريكي اليوم إلغاء تفويض استخدام القوة العسكرية الصادر عام 2002 الذي سمح بموجبه للرئيس الأمريكي آنذاك جورج بوش اتخاذ القرار بغزو العراق في العام 2003.

وذكرت رويترز أن النواب الأمريكيين صوتوا بأغلبية 268 صوتاً لإلغاء التفويض مقابل 161 صوتاً.

وكان زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي تشاك شومر أعلن أمس تأييده لإلغاء التفويض موضحا أنه “سيقضى على خطر عودة أي إدارة مستقبلية للتفتيش في سلة المهملات القانونية لاستخدامه كذريعة لمغامرات عسكرية وكبح نزعتها للمغامرة العسكرية”.

وأشار شومر إلى أن تشريع التفويض باستخدام القوة العسكرية الصادر عام 2002 كان أحد الذرائع التي استغلها ترامب لتوجيه ضربة بطائرة مسيرة لمطار بغداد أسفرت عن استشهاد الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني وأبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي.

ويمنح الدستور الأمريكي الكونغرس سلطة إعلان الحرب لكن هذه السلطة تحولت إلى الرئيس بعد إقرار الكونغرس قوانين تعطي الأذن باستخدام القوة العسكرية.

انظر ايضاً

النواب الأمريكي يقر مشروع قانون لإزالة التماثيل الكونفيدرالية

واشنطن-سانا أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون لإزالة تماثيل رموز العنصرية والكونفيدرالية من مبنى الكابيتول. …