ناسا تنتهي من تجميع أول الصواريخ العملاقة

واشنطن-سانا

انتهت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” من تجميع أجزاء أول الصواريخ العملاقة صاروخ نظام الإقلاع الفضائي “إس إل إس” ومن المتوقع أن يبدأ رحلاته في وقت لاحق من العام الجاري.

وذكرت شبكة بي بي سي أن مهندسين من مركز كيندي للفضاء بولاية فلوريدا انتهوا من تثبيت الجزء الرئيسي من جسم الصاروخ وطوله 65 متراً بين صاروخين داعمين أصغر حجماً مشيرة إلى أنها المرة الأولى التي تجمع فيها المكونات الثلاثة الأساسية للصاروخ بالشكل الذي ستنطلق به إلى الفضاء.

وأوضحت الشبكة أن صاروخ نظام الإقلاع الفضائي يتكون من جزء رئيسي عملاق يحتوي على خزانات وقود وأربعة محركات ويوجد على جانبيه اثنان من صواريخ الدعم طول كل منهما 54 متراً يوفران الجزء الأكبر من قوة الدفع التي تطلق الصاروخ من الأرض خلال الدقيقتين الأوليين من الإطلاق.

ولفتت الشبكة إلى أنه في الرحلة الأولى التي أطلق عليها اسم “أرتميس 1” سيحمل الصاروخ إلى القمر مركبة “أوريون” التي تنتمي لأحدث جيل من مركبات الفضاء الأمريكية المأهولة لكن لن تحمل البشر لضرورة اختبار النظام الجديد قبل السماح بذلك إذ من المتوقع أن تحمل تلك المركبات الإنسان إلى القمر خلال العقد الحالي.

يشار إلى أن المهندسين بدؤوا تجميع صاروخي الدعم بمنصة الإطلاق المتنقلة في تشرين الثاني من العام الماضي وفي غضون ذلك كان الجزء الرئيسي من نظام الإقلاع الفضائي يخضع لاختبار في ولاية مسيسيبي حيث مر ببرنامج تقييمي شامل يعرف باسم “غرين ران”.

انظر ايضاً

ناسا تطلق أول مهمة من نوعها للاصطدام بكويكب وحرف مساره

واشنطن-سانا بدأت وكالة الفضاء الأميركية ناسا الليلة الماضية مهمة غير مسبوقة عبر إطلاق مركبة فضائية …