الشريط الأخباري

رئاسة هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني: خيار شعبنا كان ولا يزال التمسك بالمقاومة

دمشق-سانا

دعت رئاسة هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني إلى وحدة الصف الوطني والقومي ودعم صمود الشعب الفلسطيني في الأرض المحتلة ومساندة المقدسيين في معركة الوجود التي يخوضونها بكل شجاعة.

وأكدت الهيئة في بيان بمناسبة الذكرى الـ 73 لنكبة فلسطين أن خيار الشعب الفلسطيني كان ولا يزال التمسك بالمقاومة طريقاً لتحقيق أهداف التحرير والعودة وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس مجددة رفضها لكل “أشكال التطبيع والاستسلام والتنازل والتفاضل العبثي والتنسيق الأمني المخزي الذي يشكل طعنة في الظهر لنضال الشعب الفلسطيني ولدماء الشهداء وتشجيعاً للعدو على ممارسة المزيد من الإجرام”.

ولفتت الهيئة إلى أن الملحمة التي اندلعت في القدس منذ عدة أيام ستستمر ولن تفلح محاولات المتآمرين في إعادة زمام المبادرة للكيان الصهيوني فالشعب الفلسطيني يعرف أن طريق حريته معمد بالدم.

يذكر أن العصابات الصهيونية وبمساعدة سلطات الاحتلال البريطاني قامت في الـ 15 من أيار عام 1948 بطرد وتهجير أكثر من 750 ألف فلسطيني من مدنهم وقراهم وحولتهم إلى لاجئين في دول مجاورة بعد أن ارتكبت مجازر وحشية ضد الفلسطينيين راح ضحيتها آلاف الشهداء وهدمت ودمرت مئات القرى والمدن الفلسطينية وأقامت مستوطنات مكانها.

انظر ايضاً

هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني: (قانون قيصر) اعتداء سافر

دمشق-سانا أدانت رئاسة هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني ما يسمى قانون قيصر الذي يستهدف الشعب …