الشريط الأخباري

في ذكرى عيدهم… تكريم عدد من أسر الشهداء في ريف دمشق

ريف دمشق-سانا

إجلالاً وإكباراً لذكرى عيد الشهداء كرمت اليوم محافظة ريف دمشق بالتعاون مع وزارة الدفاع عدداً من أسر الشهداء خلال احتفالية أقيمت في قصر المؤتمرات تضمنت عروضاً فنية عن الشهادة وعظمتها.

وقدمت الفرقة الموسيقية (طرب دهب) خلال الحفل مجموعة من الأغاني الوطنية بقيادة المايسترو (براق تناري) مثل (بكتب اسمك يا بلادي) و(أي يا شام) و(موطني) و(راياتك بالعالي) و(يا سورية) إضافة إلى عدد من المقطوعات الموسيقية التي تمجد الشهادة والشهيد بينما قدم الشاعر صفوح شغالة قصيدة بين فيها مكانة الشهيد الخالدة.

سانا التقت عدداً من ذوي الشهداء حيث أكد محمد يوسف الحسين والد الشهيد أحمد الحسين وهو يحمل صورة ابنه أن الشهيد رمز لكل شيء جميل وبقدر ما أحزنته شهادة ابنه فإنها أعطته القوة والفخر ليكمل طريقه بينما بين عبد النور دياب والد الشهيد أسعد أن دماء الشهداء أحيت سورية موجهاً تحية حب لجميع بواسل الجيش العربي السوري الذين لا يزالون على جبهات القتال.

وقال خالد محمد جابر والد الشهيد سليمان “الوطن غال ويستحق منا التضحية بكل شيء ليبقى عزيزاً شامخاً” الأمر الذي أكدته حسنة الحسين والدة الشهيدين محمد ومأمون الحسين بأن ذكرى عيد الشهداء هي الأغلى على قلبها ولن تبخل بتقديم كل ما تملك فداء للوطن ولفتت منى قصار والدة الشهيد أدهم مشمش إلى أن الشهيد سيبقى خالداً لأن سورية انتصرت بتضحياتهم وعاد السلام والخير إلى أغلب أرجائها.

زوجة الشهيد حسين حسن خضر أكدت أن شهادة زوجها ستبقى وساماً على صدرها وستربي أبناءها على حب الوطن وقيم الانتماء والوفاء ووافقتها الرأي زوجة الشهيد جهاد عباس التي ذكرت أنها ستفعل ما بوسعها لإكمال رسالة زوجها من خلال أبنائها.

الطفلان ليث وحلا تنبكجي ابنا الشهيد محمد محي الدين تنبكجي أشارا إلى أنهما يسعيان ليكونا مثالاً وقدوة في أخلاقهما ودراستهما ليتمكنا من تحقيق حلم والدهما الذي ضحى بأغلى ما يملك فداء للوطن.

محافظ ريف دمشق المهندس معتز أبو النصر جمران أكد في كلمة له خلال الاحتفال أن المحافظة مستمرة بدعم أسر الشهداء وأن التكريم أقل ما يمكن تقديمه لأسر الشهداء لأن ذلك لن يفيهم حقهم ومكانتهم.

وفي كلمة مماثلة بين مدير مديرية شؤون الشهداء والجرحى والمفقودين في وزارة الدفاع اللواء نبال مدحت بدر أن التكريم مبادرة شكر للأسر التي أنجبت أبطالاً سطروا الانتصارات بدمائهم لتبقى راية سورية خفاقة مؤكدة أن الشهداء سيبقون مشاعل من نور نهتدي بهم ونسير على خطاهم.

حضر التكريم وزيرا الزراعة والإصلاح الزراعي محمد حسان قطنا والتربية الدكتور دارم طباع وأمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس رضوان مصطفى.

سفيرة إسماعيل وجيما إبراهيم

انظر ايضاً

افتتاح مشروعات خدمية وصحية وسكنية في مدينة النبك-فيديو

ريف دمشق-سانا دعماً للمجتمع المحلي وفي إطار تحسين المستوى الخدمي افتتح في مدينة النبك اليوم …