الشريط الأخباري

مشروع بوابات الحياة.. تجميل لمداخل القرى

طرطوس-سانا

بدأت في بلدة مشتى الحلو بمحافظة طرطوس المراحل التنفيذية لمشروع بوابات الحياة الذي أطلقه الملتقى الثقافي العائلي في المشتى بالتعاون مع المجتمع المحلي ويهدف إلى تجميل مداخل القرى المحيطة بالمشتى من خلال إنجاز أعمال نحتية فيها.

غاية المشروع ترسيخ ثقافة الفن التي تشكل رسالة الملتقى حسب ما أكده المدير الإداري للمشروع المحامي وائل صباغ عبر تجميل هذه المداخل وإكسابها رونقاً فنياً جميلا إضافة إلى خلق حالة من التفاعل بين أهالي القرية والنحات والمنحوتة التي ستزين مدخل قريتهم حيث سيشهدون مراحل تطورها لافتاً إلى أن الفكرة انطلقت منذ أن طلب أحد أبناء القرى المجاورة أن يقدم الملتقى منحوتة لوضعها فيها فكان القرار بأن يتم إنجاز المنحوتات في كل قرية على حدة.

ولفت صباغ إلى أن العمل سيتم على مراحل ومن الممكن أن يستمر لسنوات فالعمل مكلف وقد تتجاوز تكلفة كل منحوتة مبلغ مليون ليرة سورية مشيراً إلى وجود بعض الصعوبات التي يتم تجاوزها بتعاون الأهالي منها عدم توافر البنزين اللازم لتشغيل المولدات اللازمة للعمل إضافة إلى الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي.

البداية ستكون من قرية نبع كركر حيث تم اختيار الحجر وتثبيته في الموقع وفقاً لما أوضحه النحات علاء محمد المدير الفني للمشروع مشيراً إلى أن العمل سيتم بالتعاون مع المجتمع المحلي بالقرية الذي سيؤمن بعض المستلزمات المتعلقة بإقامة النحات في حين تتكفل إدارة الملتقى بباقي التكاليف.

وأضاف إن الملتقى وخلال سنوات طويلة كان يقام في مكان واحد ببلدة المشتى فكان القرار بأن يذهب للناس في القرى حيث تقرر أن تكون الأعمال الأولى في قرى نبع كركر وعيناتا وجنين موضحاً أن انجاز كل عمل قد يستغرق ما بين أسبوع إلى عشرة أيام.

غرام محمد