الشريط الأخباري

ابتكار تقنية علاجية جديدة لإزالة البروتين المسبب لمرض الزهايمر

طوكيو-سانا

توصلت دراسة يابانية جديدة إلى تقنية علاجية جديدة تساعد في التخلص من كتل البروتين (الإميلويد) المسبب لمرض الزهايمر.

ووفقاً لموقع ميديكال إكسبريس فقد تمكن باحثون من جامعة طوكيو من ابتكار تقنية تقوم على العلاج المناعي لمقاومة مرض الزهايمر من خلال التوصل إلى جزء صغير داخل الدماغ (الإميلويد) مشيرين إلى أن التقنية العلاجية تعتمد على تحفيز هذا الجزء باستخدام ضوء الأشعة تحت الحمراء ليقوم بإزالة بروتين (الإميلويد) بواسطة الخلايا المناعية للدماغ التي تزيل الخلايا التالفة خارج الخلايا السليمة.

وأكد الباحثون أن الجزيئات المكتشفة تنشط من خلال تسليط الضوء عليها وعندها تتمكن من التخلص من كتل البروتين (الإميلويد) الموجودة في أدمغة مرضى الزهايمر.

انظر ايضاً

مرض الزهايمر يصيب النساء والرجال بطرق مختلفة

موسكو-سانا أظهرت دراسة جديدة أن مرض الزهايمر يصيب النساء في وقت متأخر أكثر من الرجال …