العفو الدولية تؤكد خرق الكيان الصهيوني للقانون الدولي والإنساني

جنيف-سانا
أكدت منظمة العفو الدولية (أمنيستي) أن ممارسات الكيان الصهيوني المتواصلة بحق الفلسطينيين بالضفة الغربية وصلت إلى مستوى العقاب الجماعي للفلسطينيين ما يشكل خرقا للقانون الدولي والإنساني.
وقال مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في برنامج منظمة العفو الدولي فيليب لوثر في تصريح نقلته وكالة وفا الفلسطينية إنه “لا يمكن أن تتم محاسبة بشان مقتل المستوطنين وإسرائيل تسعى للانتقام من خلال العقاب الجماعي أو اقترافها خروقات أخرى لحقوق الفلسطينيين “منبها إلى إن انتقام رد الفعل السريع سيزيد من خروقات حقوق الإنسان ومعاناة الفلسطينيين وهذا الأمر يجب أن يتوقف فورا.
من جانبها واصلت عصابات المستوطنين الاسرائيليين ممارساتها واعتداءاتها الاستفزازية والعنصرية بحق الفلسطينيين في ممتلكاتهم واراضيهم حيث اعتدى عشرات المستوطنين مساء أمس على شبان مقدسيين في شارع يافا بالقدس الغربية.
وقال محمد أبو صوي أحد المعتدى عليهم إنه بالتزامن مع وجوده برفقة شاب مقدسي آخر في القطار بمنطقة شارع يافا بالقدس الغربية هاجم عشرات المستوطنين القطار ودخلوا إليه للاعتداء عليهما إلا أنهما تمكنا من الفرار.
ومن جانبه قال الشاب محمد النتشة إنه تعرض للاعتداء من عشرات المستوطنين الذين اقتحموا مكان عمله واعتدوا بالضرب على العاملين العرب فيه.
وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي هددت بتصعيد عدوانها واعتداءاتها بحق الفلسطينين في مدن وقرى الضفة الغربية وقطاع عزة بعدما اعلنت انها وجدت جثث المستوطنين الاسرائيليين الثلاثة أمس الأول حيث أقدمت عقب ذلك مباشرة على هدم منزلي عائلتي القواسمي وأبو عيشة التي تدعي مسؤوليتهما عن قتل المستوطنين الثلاثة رغم انها لم تقدم حتى الآن أي دليل يدعم إدعاءها.

انظر ايضاً

آليات الاحتلال تتوغل في أراضي الفلسطينيين وسط قطاع غزة

القدس المحتلة-سانا توغلت آليات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم في أراضي الفلسطينيين شرق دير البلح وسط …