احتفال تأبين تكريمي للمناضل اللبناني أنيس النقاش

بيروت- سانا

أقيم في بيروت اليوم احتفال تأبين تكريمي للمناضل والمفكر السياسي اللبناني أنيس النقاش بمشاركة فعاليات سياسية وحزبية ودينية.

وأكد سفير سورية في لبنان علي عبد الكريم أن سورية التي أحبت الراحل المفكر العربي المقاوم الكبير أنيس النقاش وأحبها حتى العشق تحفظ في وجدانها له أجمل وأبهى صور المخلصين فكراً ومقاومةً.

وشدد عبد الكريم على أن النقاش لم يهادن حين اقتضى الموقف صراحةً ومواجهة لافتاً إلى أن حس المسؤولية الأخلاقية والوطنية عند الراحل الكبير يتقدم على كل الاعتبارات فهو ناقد وكاتب ومؤرخ ومقاوم شجاع وصاحب رؤية متميزة في جبهة القتال وهموم المقاومة وقضايا الأمة والقضايا السياسية والاجتماعية.

بدوره أكد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد في كلمة له أن النقاش لطالما كان صلة وصل بين لبنان وفلسطين كونه يعتبرها معياراً للتمييز بين من يريد وحدة الأمة ومن يريد تمزيقها موضحاً أن وجود أنيس وأمثاله في محور المقاومة هو تثبيت لقضية المقاومين من أجل الخير والإنسان والحق.

من جهته استعرض المستشار الثقافي الإيراني في لبنان الدكتور عباس خاميار في كلمة له مسيرة نضال الراحل النقاش ومزاياه الفكرية والنضالية والأخلاقية والإعلامية قائلاً إنه كان مفكراً وباحثاً عن الحقيقة ولم يبعده مرور الزمن عن هويته وانتمائه.

بدوره قال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة العلامة الشيخ ماهر حمود إن النقاش قال كلمة الحق في وجه الباطل وتحدى الجميع من أجل القضية الفلسطينية وقضايانا الكبرى وكان صادقاً وفياً لشعبه وأمته.

من جانبه قال المنسق العام لجبهة العمل الإسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير الجعيد إن الراحل النقاش كان متأكداً منذ البداية من انتصار سورية بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد والجيش العربي السوري على الإرهاب كما كان متيقناً وواثقاً من انتصار المقاومة على العدوان الإسرائيلي.

انظر ايضاً

أجواء احتفالية إيذاناً ببدء عملية التسوية في منطقة الكسوة بريف دمشق الجنوبي

ريف دمشق-سانا شهدت منطقة الكسوة بريف دمشق الجنوبي اليوم أجواءً احتفالية إيذاناً ببدء عملية التسوية …