بوتين: روسيا ستعمل فقط على النحو الذي يفيدها وأقترح على بايدن إجراء محادثات مباشرة

موسكو-سانا

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الولايات المتحدة إلى أن تحسب حساباً لروسيا مؤكداً أن بلاده ستعمل فقط على النحو الذي يفيدها وليس وفق شروط الإدارة الأمريكية.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن بوتين قوله اليوم خلال محادثة عبر الفيديو مع سكان القرم وسيفاستوبول: إدارة الولايات المتحدة لديها توجه محدد في العلاقات مع روسيا ولكن بشروطها وفي القضايا التي تهمها فقط لكن موسكو ستواصل تطوير العلاقات مع جميع دول العالم على النحو الذي يفيدها فقط بما في ذلك واشنطن”.

وأضاف بوتين: “على الرغم من اعتقاد أمريكا أننا مثلها، لكن الأمر ليس كذلك فلدينا شيفرة جينية مختلفة، وبالحديث على نطاق أوسع حول هذا الموضوع فإن في تاريخ كل أمة العديد من الأحداث الصعبة والدرامية والدموية ولكن عندما نقيم الآخرين أو عندما نقيم حتى الدول الأخرى فإننا دائماً ما نبدو وكأننا ننظر في المرآة فنحن دائماً ما نرى أنفسنا فيها ودائماً ما نصف الآخرين بما نحن عليه من صفات”.

وكان بايدن اتهم بوتين في مقابلة تلفزيونية بمحاولة التأثير على نتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية الأخيرة لمصلحة دونالد ترامب وأجاب بـ “نعم” عن سؤال حول ما إذا كان يعتقد أن بوتين “قاتل”.

وقال الرئيس الروسي: “أنا أعرف بايدن جيداً، بماذا سأرد عليه؟ كن بصحة جيدة، أتمنى له ذلك، أقولها دون سخرية أو مزاح”.

وتابع بوتين متحدثاً عن المؤسسة الأمريكية: “في التاريخ الأمريكي كانت هناك فترة صعبة للغاية وطويلة وقاسية من العبودية، الأمريكيون الأفارقة يتعرضون للظلم والإبادة حتى الآن، كل هذا يمر عبر التاريخ ويصاحب حياة الولايات المتحدة حتى يومنا هذا وإلا من أين جاءت حركة حياة السود مهمة”.

وأشار بوتين إلى أن هناك العديد من الأشخاص المحترمين في الإدارة الأمريكية وروسيا ستعتمد عليهم.

وفي مقابلة مع قناة روسيا 24 اقترح الرئيس بوتين على نظيره الأمريكي إجراء محادثات ثنائية على الهواء مباشرة وقال: “في المرة السابقة كان بايدن من تقدم بمبادرة لإجراء مكالمة هاتفية وأود أن أقترح عليه مواصلة مناقشاتنا لكن شريطة أن نقوم بذلك عملياً على الهواء مباشرة… لكن دون أى مماطلات وإنما في محادثة صريحة ومباشرة”.

وأضاف بوتين: “يبدو لي أن هذا سيكون في مصلحة كل من شعبي روسيا والولايات المتحدة وكذلك الكثير من الدول الأخرى، من الأفضل ألا نضع ذلك خلفنا، من الممكن أن نفعل ذلك غداً أو على سبيل المثال يوم الاثنين”.

وتابع بوتين: “نحن مستعدون للقيام بذلك في أي وقت ملائم بالنسبة إلى الطرف الأمريكي وأنا شخصياً سأقدم مباشرة الآن توجيهاً مناسباً لوزارة الخارجية الروسية”.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف وصف كلام بايدن بالتصريحات السيئة للغاية مؤكداً أن روسيا ستنطلق من حقيقة أن بايدن لا يرغب بتحسين العلاقات مع موسكو.

واستدعت وزارة الخارجية الروسية أمس السفير الروسي لدى الولايات المتحدة أناتولي أنطونوف إلى موسكو للتشاور وتقييم آفاق العلاقات مع واشنطن.

من جهة ثانية أكد بوتين أن بلاده مستعدة للعيش في ظروف جيوسياسية جديدة لكنها لن توافق على تقديم “هدايا سخية” سيتم استغلالها ضد مصالحها.

وقال بوتين “أود أن أقول إننا مستعدون للعيش في ظروف جيوسياسية جديدة، أكثر من ذلك نعتبر شعوب دول جوارنا أخوية، ونحن جاهزون لمنحهم كتفنا أو ساعدنا لضمان تطورهم والتقدم سوياً والمضي قدماً مع الاستفادة من قدراتنا التنافسية التي تتوفر لدينا بحجم كاف”.

وأضاف الرئيس الروسي: “لكن هناك شرط لن نوافق عليه أبداً وهو أن يسمح أحد لنفسه باستغلال الهدايا السخية من روسيا من أجل إضرار روسيا ذاتها… آمل في أن تلقى هذه الرسالة آذاناً مصغية”.

كما شدد بوتين على أن “عودة القرم إلى روسيا تمثل إحياء للعدل التاريخي”.

انظر ايضاً

بوتين لـ مودي: روسيا تعتبر الهند قوة عظمى

نيودلهي-سانا قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مستهل لقاء قمة جمعته مع رئيس الوزراء الهندي …