زاخاروفا: أنشطة عمالقة الإنترنت يجب أن تخضع لضوابط

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا ضرورة التزام منصات التواصل الاجتماعي بعدم حظر المحتويات السياسية للمنشورات في أي بلد خلال فترة الانتخابات والتي تعطي المواطنين الفرصة للتعبير عن آرائهم.

وقالت زاخاروفا في مقابلة مع وكالة نوفوستي: “إن حظر المحتويات السياسية والدعاية السياسية عشية انتخابات بلد محدد يعتبر دليلاً على نهج انتقائي ومتحيز وانتهاك لحرية التعبير من قبل هذه المنصات” مضيفة” إنه “يجب أن يكون هناك قوانين لمثل هذه الأمور وإن تتمتع كل دولة ذات سيادة بفرض قوانينها الخاصة ولا أحد يمتلك هذا الحق من الخارج”.

وأضافت إن هذه القوانين يجب أن تكون واضحة ومصاغة بشكل واضح وألا تتبدل من وقت لآخر تحت ضغط أي جماعة نافذة أو جماعة سياسية.. إن هذه مشكلة كبيرة ولابد من إيجاد حل لها”.

وتابعت المتحدثة الروسية: إن أنشطة وتصرفات عمالقة الإنترنت يجب أن تخضع لضوابط ونظم محددة.. ويتم التعامل مع هذا الأمر حالياً من المشرعين الروس والسلطات المختصة كما لابد في الوقت نفسه من وجود نوع من النهج القانوني على المستوى الدولي ينظم هذا الأمر مضيفة: إن تجاهل عمالقة الإنترنت الأجانب للقوانين والتشريعات الروسية أمر غير مقبول.

انظر ايضاً

زاخاروفا: سنرد بقوة على تجميد السلطات الفرنسية حسابات ار تي فرانس

موسكو-سانا أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أنه سيتم الرد بقوة على وسائل …