دراسة: حرب ترامب التجارية على الصين تسببت بخسارة مئات الآلاف من الوظائف في الولايات المتحدة

واشنطن-سانا

أظهرت دراسة جديدة أجراها مجلس الأعمال الأمريكي الصيني (يو اس سي بي سي) ومنظمة (أكسفورد إيكونوميكس) أن الحرب التجارية التي شنها الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب على الصين تسببت حتى الآن بخسارة ما يصل إلى 245 ألف وظيفة في الولايات المتحدة بسبب إجراءات الرسوم الجمركية المتبادلة منذ العام 2018.

وأشارت الدراسة التي نشرها موقع (انتي وور) الأمريكي إلى أن “التخفيض المعتدل في الرسوم الجمركية من كلا الجانبين يمكن أن يسهم في توفير 145 ألف وظيفة إضافية في الولايات المتحدة إضافة إلى زيادة الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي بما يعادل 160 مليار دولار بحلول عام 2025”.

وقال رئيس مجلس الأعمال الأمريكي الصيني كريغ الين “ما رأيناه في الأعوام الأخيرة هو أن زيادة الرسوم الجمركية لا تؤدي إلا إلى مفاقمة التكاليف التي يتكبدها الأمريكيون إضافة إلى تقليص فرصهم في التوظيف وإذا لم يتم إيجاد طرق خارج إطار تدابير الرسوم لحل الخلافات مع الصين فإن معاناة العمال الأمريكيين ستستمر”.

وأعرب الين وإدارة المجلس عن أملهم في أن يعمل الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن على رفع الرسوم الجمركية.

وتأتي هذه الدراسة في الوقت الذي تقرر فيه إدارة بايدن كيفية متابعة السياسة التجارية مع الصين ولا سيما بعد أن قال بايدن في كانون الأول الماضي إنه لا يخطط على الفور لرفع الرسوم الجمركية على السلع الصينية.

وكانت الإدارة الأمريكية فرضت في العام 2018 رسوما جمركية على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار سنوياً فيما تعتبر أكبر رسوم جمركية تفرضها الإدارة الأمريكية على واردات من بلد أجنبي كما عمدت على مدى سنوات إلى محاربة الشركات الصينية.

انظر ايضاً

الصين تعتزم تصميم صاروخ فائق الثقل

بكين-سانا أعلنت الإدارة الفضائية الصينية عزمها تصميم صاروخ فائق الثقل لتحقيق البعثة القمرية المأهولة بحلول …