الشريط الأخباري

روحاني: إيران أكثر الأطراف التزاماً بالاتفاق النووي

طهران-سانا

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده أكثر الأطراف التزاماً بالاتفاق النووي معتبراً أن الولايات المتحدة وبعد انسحابها من الاتفاق باتت مدانة ومعزولة ومطالبة من قبل الجميع بالعودة إليه.

وحول ما يثار بشأن المحادثات النووية أوضح روحاني في كلمته بجلسة الحكومة الإيرانية اليوم أن الظروف تختلف ولكن لصالح طهران “ففي عام 2015 كانت هناك ستة قرارات دولية تحاصر إيران أما اليوم فقد الغيت هذه القرارات.. وفي عام 2015 كان هناك ملف (الأبعاد العسكرية المحتملة للنشاط النووي الإيراني) وهو غير موجود اليوم”.

وقال: “عندما كنا نتفاوض عام 2015 كانوا ينشرون شائعات أن إيران لن تعمل بتعهداتها لكننا أثبتنا بعد توقيع الاتفاق النووي أننا أكثر الأطراف التزاماً”.

وأشار إلى أن سبع دول وقعت على الاتفاق النووي بما فيها إيران لكن أمريكا خرجت من الاتفاق ولم تلتزم ببنوده وحتى الدول الخمس الأخرى لم تتمكن أو لم ترد الالتزام بتعهداتها والبلد الوحيد الذي وفى بالتزاماته هو إيران.

من جهة أخرى اعتبر روحاني أن الاقتصاد الإيراني يسجل نمواً إيجابياً متصاعداً بالرغم من الظروف والضغوط التي تعيشها البلاد وقال إن “النمو الاقتصادي للبلاد كان إيجابياً خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري الأمر الذي فاق توقعات الحكومة حيث لم نكن نتوقع نمواً اقتصادياً إيجابياً في ظل انتشار كورونا والحرب الاقتصادية”.

وأضاف روحاني: “كل جهودنا تتركز على شراء لقاح كورونا ووصوله إلى البلاد حتى يكون للمواطنين ظروف أفضل في العام الجديد” وأكد أن “الشعب الإيراني صمد بوجه مؤامرات الأعداء الاقتصادية وحقق شعار (نهضة الإنتاج) على أرض الواقع بمشاركة القطاعين العام والخاص”.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

بوريل يعلن استئناف المفاوضات بشأن الاتفاق النووي الإيراني

برلين-سانا أعلن مفوض الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمن جوزيب بوريل