الشريط الأخباري

سكان نيويورك يرفضون بقاء إيفانكا ترامب في مدينتهم

واشنطن-سانا

أعرب سكان مدينة نيويورك الأمريكية عن رفضهم بقاء إيفانكا ترامب ابنة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب في المدينة واعتبروها شخصاً “غير مرغوب به”.

وذكرت صحيفة الاندبندنت البريطانية أن مدينة نيويورك ودعت إيفانكا بطريقة غريبة حيث استيقظ سكان المدينة ليجدوا الكثير من المنشورات المعلقة على الجدران التي تطالب برحيل إيفانكا من المدينة.

وأضافت الصحيفة إن المنشورات التي علقت على الجدران والأعمدة في جميع أنحاء المدينة ولا سيما في منطقة مانهاتن كتب على أغلبها “إيفانكا ترامب غير مرغوب فيها بمدينة نيويورك”.

ونقلت الصحيفة عن أحد أصدقاء إيفانكا السابقين قوله إنها ستواجه تجنباً من النخبة الاجتماعية في منهاتن في حال عودتها إلى المدينة في وقت قال فيه سكان المنطقة إن “كل شخص يحترم نفسه أو مهنته أو أخلاقه أو يحترم الديمقراطية أو لا يريد أصدقاءه أن يشعروا بالخجل منه في الحياة الخاصة والعامة سيبتعد عن الأمر”.

وشغلت إيفانكا ترامب منصب كبير مستشاري الرئيس الأمريكي مع زوجها وكان لها ولزوجها دور كبير في السياسات الأمريكية الداخلية والخارجية.