موسكو: قوات حفظ السلام الروسية في قرة باغ تعمل لإعادة الحياة إليه

موسكو-سانا

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن قوات حفظ السلام التي تنشرها موسكو في إقليم ناغورني قرة باغ تقدم كل أنواع المساعدة الممكنة لإعادة الحياة الطبيعية لسكان الإقليم.

ونقلت وكالة تاس عن المتحدث باسم الوزارة الجنرال إيغور كوناشينكوف قوله إن “هناك مهندسين عسكريين روسيين يساعدون المدنيين في ناغورني قره باغ من أجل إعادة تأهيل منشآت البنى التحتية المتضررة جراء النزاع” كما تقدم قوات حفظ السلام الروسية كل أشكال المساعدة الممكنة للسلطات المحلية من أجل إعادة حركة السير وخطوط الكهرباء والماء سواء للمنشآت المدنية أو للمنازل.

ولفت كوناشينكوف إلى أنه تم تأسيس مركز حكومي للاستجابة الإنسانية بهدف الإسهام في حل القضايا الإنسانية وإعادة إعمار البنية التحتية المدنية في ناغورني قره باغ مبينا أن المجموعة الأولى من قوات حفظ السلام التابعة للمركز وصلت إلى أرمينيا وبدأت عملها في مدينة ستيباناكيرت.

إلى ذلك أكد رئيس مركز ادارة الدفاع الوطني في روسيا ميخائيل ميزينتسيف أن النزاع العسكري في ناغورني قره باغ “انتهى” وأن القضايا الإنسانية تتصدر قائمة الأولويات الآن.

وأعلن الكرملين مؤخرا أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان وقعوا إعلانا مشتركا حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ دخل حيز التنفيذ في الـ10 من تشرين الثاني الجاري.

انظر ايضاً

موسكو: قصف الإرهابيين لحلب بقذائف تحوي غازات سامة يتطلب إدانة غير مشروطة من المجتمع الدولي

موسكو-سانا أكدت وزارة الخارجية الروسية أن قصف الإرهابيين لحلب يهدف لإفشال جهود التسوية في سورية وعلى …