الشريط الأخباري

بورصات العالم تسجل تراجعاً حاداً بسبب مخاوف من موجة ثانية من فيروس كورونا

باريس-سانا

سجلت بورصات العالم تراجعاً حاداً بسبب مخاوف من موجة ثانية من فيروس كورونا.

وذكرت وكالة فرانس برس أن بورصات فرانكفورت وميلانو سجلت انخفاضاً تراوح بين 3 بالمئة و3.6 بالمئة فيما خسرت بورصة لندن 27.2 بالمئة من قيمتها.

وأثرت المخاوف الأوروبية والأميركية من ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا بشكل أقل في أسواق المال في آسيا التي سجلت تراجعاً طفيفاً بينما أثرت أيضاً في أسعار النفط حيث انخفض سعر برميل الخام الأميركي لغرب تكساس الوسيط تسليم كانون الأول أكثر من خمسة بالمئة وانخفض سعر برميل نفط بحر الشمال بنسبة أقل بقليل من خمسة بالمئة.

وانخفض المؤشر داكس الألماني ما يصل إلى خمسة بالمئة (4.2 بالمئة) بينما نزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي ثلاثة بالمئة في حين هبط المؤشر الفرنسي الرئيس 3.4 بالمئة.

ومني قطاع تكنولوجيا المعلومات بخسائر شديدة ففي أدنى شركات مؤشر “كاك40” هبط سعر سهم “توس” 6.58 بالمئة إلى 58.50 يورو كما تراجعت أسعار أسهم “ألتن” 13.7 و”سوبرا ستيريا” 13.60 بالمئة.

وفي قطاع السياحة خسرت أسهم مجموعة فنادق إنتركونتيننتال 1.40 بالمئة من قيمتها و”ايه آي جي” الشركة الأم لـ “بريتش إيرويز” 3.34 بالمئة.

إلى ذلك أعلنت ألمانيا إغلاق مراكز اللياقة البدنية وحمامات السباحة وشركات الخدمات ومراكز التجميل والمطاعم والنوادي والمؤسسات الثقافية ابتداءا من الـ 2 من تشرين الثاني المقبل.