الشريط الأخباري

البدء ببيع الخبز على البطاقة الالكترونية وفق نظام الشرائح

دمشق-سانا

بدأت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك اليوم تطبيق آلية جديدة لبيع مادة الخبز للمواطنين عبر البطاقة الالكترونية وفق نظام الشرائح في جميع مخابز محافظات دمشق وريف دمشق واللاذقية.

ووفق الآلية الجديدة لبيع الخبز يحق يومياً للعائلة المؤلفة من شخص أو شخصين الحصول على ربطة خبز واحدة والعائلة المؤلفة من ثلاثة أو أربعة أشخاص على ربطتين والعائلة المؤلفة من خمسة أو ستة أشخاص على ثلاث ربطات ومن سبعة أشخاص وما فوق على أربع ربطات.

وخلال جولة على أفران ابن العميد أشار معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك رفعت سليمان في تصريح للصحفيين إلى أن هذه الخطوة جاءت في إطار الجهود التي تبذلها لتأمين احتياجات الأسرة بشكل عادل ولمنع التلاعب والاتجار بمادة الخبز وتخفيف الازدحام على الأفران.

وعن بعض المشاكل التي تواجه عدداً من المواطنين بسبب عدم تعديلهم عدد أفراد العائلة على البطاقة الالكترونية أوضح سليمان أنه في حال وجود بيانات غير كاملة على البطاقة لأفراد العائلة تم وضع تطبيق على صفحة الوزارة يمكن من خلاله تعديل عدد أفراد الأسرة من المنزل عبر تصوير البيان العائلي وإرساله مرفقاً مع طلب التعديل على هذا التطبيق ليتم التعديل فوراً دون الحاجة لمراجعة أي مركز من المراكز المعتمدة للبطاقة.

وعن الأشخاص الذين لا يملكون بطاقة إلكترونية بين سليمان أنه صدرت التعليمات إلى جميع المخابز العامة والمعتمدين ببيع كمية خمسة بالمئة من مخصصاتهم خارج البطاقة الالكترونية وذلك للحالات الخاصة التي لا تملك بطاقة بمعدل ربطة واحدة يومياً كطلاب الجامعات أو الموظفين في محافظات أخرى غير محافظتهم أو غيرهم وذلك وفق جداول تتضمن الاسم والرقم الوطني ورقم الهاتف.

ورداً على سؤال لمندوب سانا عن إمكانية حصول العائلة من الشريحتين الأولى والثانية على ضعف الكمية خلال 48 ساعة بدلاً من الوقوف يومياً لأخذ ربطة أو ربطتين لفت سليمان إلى أنه حالياً ستطبق الآلية كما هي ولكن في حال كان هناك مطلب من المواطنين للحصول على مخصصاتهم كل يومين بدلاً من يومياً بضعف الكمية سيتم تنفيذه مؤكداً أنه لا يمكن الآن الحكم على نجاح أو فشل هذه الآلية إلا بعد مرور أسبوع من بدء تطبيقها واستدراك أي خلل قد يطرأ.

وعن كفاية الكميات وفق الآلية الجديدة أوضح مدير عام المؤسسة السورية للمخابز زياد هزاع أن الكميات مقدرة من المكتب المركزي للإحصاء بحيث يكون معدل حصة الفرد 260 غراماً يومياً من الخبز بينما يحصل الفرد وفق الآلية الجديدة على نصف ربطة أي 3 أرغفة ونصف وزنها 650 غراماً للفرد.

وأكد هزاع أن الهدف من الآلية الجديدة هو إيصال الدعم إلى مستحقيه والحد من الاتجار بالمادة كعلف أو البيع على الطرق مشيراً إلى أنه خلال الجولة لوحظ أن هناك زيادة في الخبز ستكون لمصلحة المواطن وانخفاضاً في الازدحام على المخابز.

كاميرا سانا رصدت آراء عدد من المواطنين عن الآلية حيث أشار كل من أحمد الحمد وجنيدي الشيخ إلى أن الآلية جيدة وأفضل من قبل فكل عائلة من خلالها تأخذ حقها إضافة إلى تخفيفها للازدحام بينما رأى كل من أم عابدين وعبود الحميدان أنه لابد من تعديل الآلية بحيث يتم الحصول على ضعف الكمية ليومين بدلاً من الحصول على المخصصات بشكل يومي ليتم تحقيق الهدف من الآلية بشكل أفضل.

علي عجيب