الشريط الأخباري

الرئيس الجزائري يطالب فرنسا بالاعتذار الكامل عن ماضيها الاستعماري في بلاده

الجزائر-سانا

طالب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون فرنسا بتقديم اعتذار كامل غير منقوص عن ماضيها الاستعماري في بلاده.

وقال تبون في حوار مع قناة فرانس 24 التلفزيونية الليلة الماضية ردا على سؤال بشأن مسألة اعتذار فرنسا عن حقبة الاستعمار في الجزائر إن باريس قدمت نصف اعتذار داعيا فرنسا لتواصل المنهج نفسه وتقدم كامل اعتذارها لبلاده.

وأضاف تبون أن هذا سيتيح تهدئة المناخ وجعله أكثر صفاء من أجل علاقات اقتصادية وثقافية وحسن الجوار.

وكانت رفات 24 من شهداء المقاومة الشعبية الجزائرية للاستعمار الفرنسي وصلت أول أمس إلى مطار هواري بومدين الدولي في الجزائر على متن طائرة تابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي الجزائري قادمة من فرنسا في وقت يستحضر فيه الجزائريون وأحرار العالم معهم الذكرى الـ58 لعيد استقلال بلادهم واسترجاع سيادتها من براثن الاحتلال وفي سبيل استعادة الحرية والكرامة والسيادة الوطنية .

وسطر رجال المقاومة الشعبية في الجزائر أقوى الملاحم البطولية على مدار فترة الاحتلال ودفع الجزائريون خلالها وعلى مدى سنوات طويلة ثمنا باهظا بذلوه بدماء أكثر من 10 ملايين شهيد لتتوج تضحياتهم بارغام فرنسا على الدخول بمفاوضات افضت فى نهاية الامر إلى استقلال الجزائر ورحيل المستعمر ليبقى ما خلفه من آثار دامية وجروح نازفة مسجلا على صفحات التاريخ لتكون شاهدا حيا على جرائم الاستعمار وعلى تضحيات وبطولات الجزائريين وشهدائهم.

انظر ايضاً

الرئيس الجزائري: استمرار إغلاق الحدود حتى انتهاء وباء كورونا

الجزائر-سانا أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون استمرار إغلاق كامل الحدود الجزائرية حتى انتهاء وباء …