عودة لعبة الشطرنج إلى النادي العمالي بحمص

حمص-سانا

عادت لعبة الشطرنج لنشاطها في النادي العمالي بحمص بعد توقف دام ثلاثة أشهر بسبب الإجراءات المتخذة للتصدي لفيروس كورونا.

مدرب اللعبة في النادي بشار المصطفى أوضح لمندوبة سانا الرياضية أن عودة الأطفال والشباب إلى التدريبات في النادي العمالي أمر حيوي ولا سيما أن النادي العمالي هو أحد أهم النوادي التي تعمل على تمكين لعبة الشطرنج عبر توفير كل السبل اللازمة لنجاحها والارتقاء بها وخاصة أن لديه لاعبين من فئات صغيرة ولاعبين أبطال الجمهورية لافتا إلى أن الشطرنج من أهم الألعاب الذهنية القائمة على التحليل والذكاء فهي تمنح اللاعبين القدرة على التفكير والثقة بالنفس.

وأضاف المصطفى إنه يقوم بتدريب مختلف الفئات العمرية من 6 سنوات إلى 18 سنة مبتدئين ومتقدمين على مدار الأسبوع حيث يجري كل يوم خميس بطولة تدريبية تنشيطية يشارك بها اللاعبون من جميع الفئات مشيرا إلى أنه يتوجب على الأهل أن يدركوا أهمية هذه اللعبة بالنسبة لأطفالهم على مدار العام وأن لا تقتصر على العطلة الصيفية فقط لأن الانقطاع عنها يضر مستواهم من الناحية العملية والنظرية علما أننا نقوم بتقديم محاضرات نظرية إلى جانب العملية لتعريفهم بتاريخ الشطرنج وشرح كل ما يتعلق باللعبة بشكل علمي مدروس.

انظر ايضاً

إقبال ملحوظ من الفئات العمرية في الحسكة على لعبة الشطرنج

الحسكة-سانا تعد الشطرنج من الألعاب الرياضية التي تحظى بإقبال جيد من مختلف الفئات العمرية في …