وزير تركي سابق يندد بقرار أردوغان إسقاط عضوية نواب في البرلمان

أنقرة-سانا

ندد وزير العمل التركي الأسبق ياشار اوكويان بقرار النظام التركي إسقاط العضوية البرلمانية عن نواب من حزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطية خلال الأيام الماضية.

ونقلت صحيفة زمان التركية عن اوكويان قوله إن حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية يخسران ويتحولان للعدوانية وهما يستمران في الهجوم على حزب الشعب الجمهوري والشعوب الديمقراطية مشيراً إلى أن “إسقاط عضوية ثلاثة أعضاء في البرلمان واعتقالهم فور افتتاح جلسات البرلمان يعني أنهم يرسلون رسالة للجميع أنهم سيزدادون عدوانية”.

وأوضح أن “العديد من البرلمانيين عن صفوف حزب الحركة القومية حليف أردوغان يستعدون للاستقالة والانضمام إلى أحزاب أخرى كما أن 63 برلمانياً من حزب العدالة والتنمية يخططون لذلك”.

واعتبر اوكويان أن مسؤولي الحزب الحاكم وأردوغان يستفزون المواطنين للنزول إلى الشوارع والاحتجاج من أجل وجود مسوغ لإعلان حالة الطوارئ في البلاد محذراً من أنه في حال تم إجراء انتخابات مبكرة في ظل حالة الطوارئ سيتم توظيف الشرطة والمسلحين التابعين للحزب من أجل التلاعب في الصناديق والسيطرة عليها.

ولفت اوكويان إلى أن العديد من الدراسات التي أجرتها مؤسسات مقربة من حزب العدالة والتنمية كشفت أن حليفه حزب الحركة القومية لن يحقق الحد الأدنى لتشكيل تكتل داخل البرلمان وسيحصل على نحو 8 بالمئة فقط من الأصوات أما حزب الخير القومي المنشق عنه فسيحصل على نحو 14 بالمئة وحزب الشعوب الديمقراطي سيحصل على نحو 13 بالمئة أما حزب المعارضة الرئيسي حزب الشعب الجمهوري فسيحصل على نحو 30 بالمئة أما عن وضع حزب العدالة والتنمية فقد كشفت بعض الدراسات أيضاً أنه سيحصل على 28 بالمئة من الأصوات.

وكان اوكويان أعلن في السابع والعشرين من أيار الماضي عزم 63 برلمانياً الانشقاق عن حزب رئيس النظام التركي العدالة والتنمية للانتقال إلى صفوف حزب الديمقراطية والتنمية الذي يقوده نائب رئيس الوزراء الأسبق علي باباجان وذلك مع استمرار التصدعات في حزب أردوغان.

انظر ايضاً

موقع تركي: أعضاء في حزب أردوغان يستعدون لسيناريو مغادرة السلطة

أنقرة-سانا كشف موقع أكتيف خبر التركي أن كوادر في حزب العدالة والتنمية الحاكم يناقشون الخسارة …