الشريط الأخباري

تواصل الاحتجاجات المنددة بمقتل فلويد في أنحاء العالم

عواصم-سانا

تواصلت المظاهرات في الولايات المتحدة وأنحاء العالم تنديداً بجريمة قتل جورج فلويد على يد الشرطة الأمريكية ورفضاً للتمييز العنصري في أمريكا وفي بلدانهم.

وذكرت وكالة رويترز أن متظاهرين في العاصمة الأمريكية واشنطن قاموا بكتابة عبارة “حياة السود مهمة” بدهان أصفر وحروف عملاقة في أحد الشوارع قرب البيت الأبيض قبل مظاهرات حاشدة للاحتجاج على العنصرية ووحشية الشرطة في الولايات المتحدة.

وامتد النقش العملاق على مربعين في شارع 16 بالعاصمة حيث قام عشرات الرجال والنساء من مختلف الأعراق والأعمار بالمشاركة في العمل.

وفي المانيا ندد أكثر من عشرة آلاف شخص بمدينتي فرانكفورت وهامبورغ بالتمييز العنصري رافعين لافتات كتب عليها “مصابكم مصابنا.. معركتكم معركتنا”.

ومن جهة أخرى شهدت العاصمة البريطانية لندن مظاهرات مماثلة مستنكرة لمقتل فلويد والتمييز العنصري.

وفي أستراليا أظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مسيرة لمتظاهرين باتجاه مبنى البرلمان في كانبيرا داعين فيها السلطات إلى الانتباه إلى سوء معاملة المواطنين الأصليين أما في النمسا تجمع المتظاهرون أمام السفارة الأمريكية حاملين لافتات تحمل شعارات “لا توجد أعراق.. فقط نوع واحد”.

وفي النروج انطلق الآلاف بمظاهرة للتنديد بالعنصرية وضد مقتل فلويد.

وتحولت جريمة قتل فلويد المنحدر من أصول أفريقية على أيدي الشرطة الأمريكية في مينيابوليس إلى قضية عالمية تسلط الضوء على العنصرية بحق أصحاب البشرة السمراء في الولايات المتحدة.

ولليوم العاشر على التوالي تستمر موجة الاحتجاجات العارمة في الولايات المتحدة الأمريكية وما لحق بها من فوضى وأعمال عنف بعد مقتل فلويد اختناقا بعدما جثم الشرطي ديريك شوفين بركبته على عنقه في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا حيث شملت المظاهرات نحو 140 مدينة أمريكية كما امتدت إلى خارج الولايات المتحدة.