الشريط الأخباري

واشنطن بوست: ترامب أسوأ شخص وهو غير مؤهل لجمع أمة جريحة ومنقسمة

واشنطن-سانا

أكدت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن موجة الغضب التي تجتاح الولايات المتحدة بعد جريمة قتل مواطن أمريكي من أصول أفريقية على يد رجال الشرطة في مينيابوليس تسلط الضوء على النفاق الأمريكي واصفة الرئيس دونالد ترامب بأنه “أسوأ شخص وهو غير مؤهل لكي يجمع أمة جريحة ومنقسمة”.

ولفتت الصحيفة في مقال للكاتب إيشان ثارور إلى أن الولايات المتحدة تشهد منذ أيام احتجاجات بسبب مقتل جورج فلويد وهو بقبضة الشرطة بمدينة مينيابوليس حيث أثارت صورة رجل الشرطة وهو يضع ركبته على رقبة فلويد المقيد الذي كان يناشده بألا يقتله غضب الأمريكيين.

وقالت الصحيفة إن ترامب بالمقابل تعهد بالانتقام من المحتجين الذين شاركوا في الاحتجاجات ورفض غضبهم واعتبرها بأنها عمل جماعات تريد إثارة المشاكل ولكنه لم يقل شيئا حول الطريقة التي تعاملت بها الشرطة مع المتظاهرين لافتة إلى أن هذه الاحتجاجات تأتي في وقت يعاني فيه الأمريكيون من أزمة اقتصادية على خلفية فيروس كورونا.

واقتبست الصحيفة من مقال لأحد كتابها قوله: “لقد أثار الرئيس انقساما من خلال تغريدات لم يفكر بها جيدا حول النهب والقتل والكلاب الضالة والأسلحة الفتاكة وهاجم القادة الديمقراطيين في وقت كانت فيه مجتمعاتهم تحترق وهو يتذبذب بدلا من أن يقود … ومواقفه الغريزية لا تتوافق مع ما يواجه البلاد”.

ورأت الصحيفة أن أحداث الأسبوع الماضي تظهر “زعيما ديماغوجيا يثير الغضب ضد الصحافة الحرة وقوات أمن تستهدف المتظاهرين العزل مع الإفلات من العقاب”.

وأثار مقتل فلويد على يد الشرطة في مدينة مينيابوليس تداعيات خطيرة عبر الولايات المتحدة حيث سقط قتلى وأصيب العشرات كما تم إعلان حالة الطوارئ وفرض حظر تجوال في عدد من المدن إضافة إلى اعتقال المئات من المتظاهرين.

انظر ايضاً

المحكمة العليا الأمريكية توجه ضربة موجعة لترامب

واشنطن-سانا أعطت المحكمة العليا في الولايات المتحدة المدعي العام في نيويورك حق الحصول على وثائق …