الشريط الأخباري

أبو ردينة:نرفض ضم الاحتلال مزيداً من الأراضي في الضفة بدعم أمريكي

القدس المحتلة-سانا

جددت الرئاسة الفلسطينية رفضها وإدانتها التصريحات الأمريكية الداعمة لمخططات الاحتلال الإسرائيلي ضم المزيد من الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية مؤكدة أنها تمثل امتدادا للانحياز الأمريكي الكامل للاحتلال وممارساته الاستعمارية التهويدية على حساب حقوق الشعب الفلسطيني.

وشدد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة وفق ما نقلته وكالة وفا اليوم على أن تصريحات السفير الأمريكي لدى كيان الاحتلال الإسرائيلي ديفيد فريدمان التي قال فيها إن مخطط الضم هو “قرار إسرائيلي” كاذبة ومرفوضة لأن إعلان الضم يأتي ضمن ما تسمى “صفقة القرن” الأمريكية التي رفضها الفلسطينيون والعالم أجمع مؤكدا أنه لا يحق لأمريكا ولا للاحتلال الإسرائيلي سلب حقوق الشعب الفلسطيني الذي سيحبط بصموده وتشبثه بأرضه كل المؤامرات ولن يسمح بتمرير هذه المخططات الاستعمارية التهويدية.

كما أدان أبو ردينة إعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن مخطط استيطاني جديد لإقامة آلاف الوحدات الاستيطانية بين بيت لحم والخليل بالضفة الغربية مشيرا إلى أن ذلك ينتهك قرارات الشرعية الدولية ويشكل اعتداء صارخا على حقوق الشعب الفلسطيني.

انظر ايضاً

الرئاسة الفلسطينية تحذر من مخطط إقامة آلاف الوحدات الاستيطانية

القدس المحتلة-سانا أكدت الرئاسة الفلسطينية أن إعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلي مخطط إقامة آلاف الوحدات الاستيطانية …