الشريط الأخباري

غروسبيتش: وجود القوات الأمريكية في سورية احتلال غايته نهب ثرواتها

براغ-سانا

أكد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية ستانيسلاف غروسبيتش أن وجود القوات الأمريكية في سورية احتلال غايته نهب ثروات الشعب السوري وحماية الإرهابيين داعيا إلى ادانة ذلك دوليا.

وفي تصريح لمراسل سانا في براغ أوضح غروسبيتش أن المهمة الوحيدة التي تقوم بها القوات الأمريكية في سورية هي محاولة تقويض سيادة الشعب السوري ومن ثم سرقة ثرواته الباطنية.

وقال الجميع يعرفون الأهداف اللصوصية التي تقوم بها هذه القوات وأيضا الحماية التي تؤمنها للمجموعات الإرهابية التي ستمثل لاحقا تهديدا أمنيا لأوروبا مشددا على ضرورة قيام الولايات المتحدة بسحب كل قواتها المحتلة من سورية.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة لا تمثل أي ضمان للديمقراطية وحقوق الانسان كما تزعم وإنما ضمان لتقويض الديمقراطية وتخريبها.

وتواصل قوات الاحتلال الأمريكي تعزيز وجودها العسكري في مناطق حقول النفط بمحافظة دير الزور والحسكة بالرغم من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب قواته المحتلة من سورية في تشرين الأول الماضي في الوقت الذي انسحبت هذه القوات من قواعدها غير الشرعية في شمال محافظة حلب والرقة باتجاه العراق.

انظر ايضاً

غروسبيتش: الانتصارات في حلب وإدلب نقطة جوهرية لتحرير سورية من آخر بؤر الإرهاب

براغ-سانا أكد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية الدكتور ستانيسلاف غروسبيتش أن الانتصارات التي …