لجنة الموازنة والحسابات تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارة الصحة

دمشق-سانا

ناقشت لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب اليوم الموازنة الاستثمارية لوزارة الصحة والجهات التابعة لها لعام 2020 والبالغة 19 مليارا و117 مليون ليرة سورية.

ودعا أعضاء اللجنة في مداخلاتهم إلى بحث إمكانية إحداث مركز لعلاج الأورام في مدينة القامشلي أو تخصيص قسم من المشفى الوطني فيها لتجاوز صعوبة وتكاليف سفر المرضى إلى دمشق وإحداث شعبة لأمراض القلب وجراحتها في مشفى شهبا بالسويداء.

وأوصى أعضاء اللجنة برفع قيمة التعويضات المادية للأطباء الشرعيين وتخصيص مشفى الكلية بحلب بأجهزة غسيل اضافية لمعالجة الضغط فيه متسائلين عن دور الوزارة والنقابات المعنية لجهة ضبط ارتفاع تكاليف العلاج في المشافي والعيادات الخاصة وأسعار الأدوية.

من جهته أوضح وزير الصحة الدكتور نزار يازجي أن الوزارة بدأت منذ ستة أشهر بتطبيق نظام الجودة من خلال تنظيم الدور بشكل رقمي للمراجعين للمشافي التابعة لها وتأمين بنى تحتية مناسبة للأشخاص ذوي الإعاقة وشكلت فريق عمل لمتابعة ذلك بالمحافظات لافتا إلى أن استجرار الأدوية وبعض المستلزمات الطبية والتجهيزات لكل المشافي العامة التابعة لوزارات الصحة والتعليم العالي والدفاع والداخلية والإدارة المحلية عن طريق لجنة استجرار مركزي في وزارة الصحة التي باشرت عملها في الشهر الأول من العام الجاري اسهم بوفر مادي حتى الآن بقيمة 5ر9 مليارات ليرة سورية في الأدوية وبعض المستلزمات الطبية فقط.

وأشار الوزير يازجي إلى أن إحداث مركز لعلاج الأورام بمدينة القامشلي وشعبة لأمراض وجراحة القلب بمشفى شهبا بالسويداء يرتبط بتوافر الكادر الطبي المختص والأجهزة الطبية مشيرا إلى أنه تم رفع مشروع لإصدار طابع الطب الشرعي لرفع قيمة التعويضات للأطباء العاملين في الهيئة العامة للطب الشرعي.

 إيناس سفان

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

لجنة الموازنة والحسابات تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارة النفط والثروة المعدنية

دمشق-سانا ناقشت لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب اليوم الموازنة الاستثمارية لوزارة النفط والثروة المعدنية …