الشريط الأخباري

تواصل المظاهرات في لبنان احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية

بيروت-سانا

واصل اللبنانيون لليوم الرابع على التوالي مظاهراتهم واعتصاماتهم في مختلف المدن والمناطق احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية في البلاد.

وذكرت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أن أعداداً كبيرة قدرت بالآلاف من المحتجين تجمعوا اليوم في ساحة تقاطع إشارة ايليا في صيدا حاملين الأعلام اللبنانية ومرددين الأغاني والهتافات الوطنية مطالبين بتغيير الأوضاع المعيشية السائدة وسط انتشار لعناصر من الجيش اللبناني.

وتوافد الآلاف من المحتجين إلى ساحة الاعتصام على مسلكي أوتوستراد جونيه في كسروان مؤكدين ضرورة تحسين الوضع المعيشي وإصدار قوانين تواكب المرحلة المقبلة.

وفي غضون ذلك واصل الآلاف من المحتجين في ساحتي رياض الصلح والشهداء وسط العاصمة اللبنانية بيروت مظاهراتهم احتجاجاً على الوضع الاقتصادي المتردي في البلاد وقرارات مجلس الوزراء اللبناني فرض رسوم جديدة ومنها رسوم على الاتصالات.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام بأن حشوداً شعبية كبيرة توافدت إلى مظاهرة زحلة من مختلف البلدات البقاعية حاملين الأعلام اللبنانية ومطالبين بتحسين الأوضاع المعيشية في البلاد.

كما قطع محتجون الطريق الدولية عند مستديرة عاليه ومفترق عين الجديدة والطريق الدولية في صوفر والكحالة وفي بحمدون بالإطارات المشتعلة وأقفل آخرون الطريق على الخط الصاعد باتجاه منطقة الجبل والبقاع.

وفي طرابلس جابت مسيرة سيارات ودراجات نارية شوارع وادي النحلة والبداوي وجبل البداوي حتى مدخل مخيم البداوي الشمالي ورفع المشاركون فيها الأعلام اللبنانية فقط مع ترديد أغان وطنية.

كما شارك أكثر من سبعة آلاف شخص من مختلف المناطق في عكار باعتصام حاشد في الساحة الرئيسية وسط مدينة حلبا حيث جددت الكلمات التي ألقيت خلال الفعالية أهداف الحراك القائم على مستوى كل لبنان في تحسين الأوضاع المعيشية وإحداث تغيير حقيقي لحماية لبنان وأهله مؤكدين أن الاعتصامات في عكار مستمرة حتى تحقيق أهدافها.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency