فايننشال تايمز: الحروب التجارية تدفع الاقتصاد العالمي إلى حافة الانهيار

لندن-سانا

حذرت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية من أن الحروب التجارية المفتوحة على جبهات عدة حول العالم تهدد الاقتصاد العالمي وتجعله يترنح على حافة الهاوية وسط مخاوف من دخوله مرحلة كساد كبرى أو اتجاهه نحو الركود.

وقالت الصحيفة في افتتاحيتها أمس إن البيانات الاقتصادية التي ظهرت هذا الأسبوع يجب أن تكون بمثابة دعوة للانتباه واليقظة إذ يتوجب على السياسيين النظر إلى ما هو أبعد من مصالح بلدانهم قصيرة المدى والتركيز على الصورة الكبيرة وهي أن الاقتصاد الدولي على وشك الانهيار تحت وطأة الحروب التجارية.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسح الشركات المصنعة في السويد كان بمثابة التحذير الأول لهذا الأسبوع حيث تراجع نشاط المعامل السويدية في أيلول الماضي إلى أدنى مستوى له منذ عام 2008 ليكشف مسح مماثل في الولايات المتحدة عن انكماش كبير للشهر الثاني على التوالي في قطاع التصنيع الأمريكي.

وأوضحت الصحيفة أن بيانات قطاع الخدمات في الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا أكدت أسوأ المخاوف لدى خبراء الاقتصاد إذ إن انكماش التصنيع والحرب التجارية بدأت بالانتقال والتأثير على الطلب المحلي للخدمات.

ويرى مراقبون أن الحرب التجارية التي افتعلها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الصين تسببت بتداعيات كبيرة ليس فقط على الاقتصادين الصيني والأمريكي بل على الاقتصاد العالمي ككل حيث أثرت على الأسواق المالية والتجارة الدولية.

كما أن سياسة ترامب التجارية والحمائية والرسوم الجمركية التي فرضها حتى على حلفائه في أوروبا أدت إلى زعزعة أسواق النفط والبورصات كما دفعت الأوروبيين إلى التوجه نحو الصين واليابان لتكوين جبهة لمواجهة الإجراءات الأمريكية التي لاقت استنكارا واسعا.

انظر ايضاً

فايننشال تايمز تكشف أن الحكومة البريطانية تنوي مراجعة جميع تراخيص تصدير الأسلحة إلى النظام التركي

لندن-سانا كشفت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية أن الحكومة البريطانية تنوي مراجعة جميع تراخيص تصدير الأسلحة …