الشريط الأخباري

أسترالية تترجم عشقها لسورية في مجلة (الحبيبة سورية)

دمشق-سانا

ترتسم على وجهها ملامح المحبة والفرح كلما لفظت اسم (سورية) وتبدي دهشتها في كل مرة تتحدث فيها عن السوريين كشعب يعتنق المحبة تحت سقف وطن أحبه حتى الصميم.

سوسن ديرغام سيدة أسترالية عرفت سورية عن قرب قبل 16 عاماً فقادها  عشقها لهذا البلد للبحث عن طريقة تترجم بها مشاهداتها ومعرفتها لتنقلها إلى وطنها عبر مجلة حملت اسم (الحبيبة سورية).

“أحب الكرم والثقافة والتاريخ والحضارة السورية.. سورية محبوبتي” بهذا استهلت سوسن حديثها لـ سانا التي التقتها على هامش زيارتها مؤخراً لسورية مضيفة: “زيارتي الأولى كانت عام 2003 كمدرسة للغة الإنكليزية في المركز الثقافي البريطاني بدمشق وكل ما شاهدته في هذا البلد أدهشني ولفتني اهتمام الناس بسورية ومكانتها ومعالمها ما جعلني أفكر بتأسيس مجلة تنقل ذلك إلى الأستراليين وهو ما تحقق عام 2016 بمجلة (الحبيبة سورية) التي تهتم بالعمق السوري وبالنساء السوريات”.

صاحبة مجلة (الحبيبة سورية) الصادرة في أستراليا تقول “إن المعلومات التي تصل إلى الأوساط الغربية وخاصة الأستراليين حول سورية غير دقيقة لكن من يأتي إلى سورية يرى مدى التنوع الثقافي والاجتماعي وعظمة الحضارة فيها يدرك كم يحتاج العالم إلى سورية”.

تواصلها مع السوريين في وطنهم أو في المغترب جعلها تقول إن السوريين ناجحون وأقوياء وقادرون على مواجهة وتجاوز الصعوبات بتحد وثبات وعندما تعود إلى أستراليا ستعمل على نقل هذه الصورة داعية شعوب العالم إلى الضغط على حكوماتهم لتغيير سياستها تجاه سورية ووقف الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب الجائرة التي تؤذي السوريين.

بوجدانية تتحدث سوسن عن مدينة دمشق خاصة القديمة منها وتصف جمالها بالسحر المنفرد الذي يمنحها شعوراً مفعما بالمحبة مفسرة سبب تسمية مجلتها بـ (الحبيبة سورية) لمدى حبها لسورية والعلاقة اللافتة التي تربط السوريين بوطنهم.

مها الأطرش

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency