الشريط الأخباري

قراءات نقدية في مجموعة (من مقام الوجد) بثقافي جرمانا

ريف دمشق-سانا

حلت مجموعة الشاعر محمد حديفي من مقام الوجد ضيفة على اللقاء الأدبي الذي استضافه المركز الثقافي العربي في مدينة جرمانا وتضمنت رؤى نقدية وقراءات في قصائد المجموعة قدمها الشاعران الدكتور نزار بني المرجة ومنهال الغضبان.

اللقاء الذي أقيم بالتعاون مع فرع إدلب لاتحاد الكتاب العرب ألقى في مستهله الشاعر حديفي نصوصاً عبرت عن رفض الشاعر ومجتمعه للمؤامرات التي تعرضت لها سورية بطرائق وأفكار مختلفة إضافة إلى نصوص رصدت الحالات الاجتماعية التي كان يعيشها السوريون قبل الحرب الإرهابية على وطنهم مع نصوص عاطفية وغزلية.

وفي محوره قال الدكتور بني المرجة: “الشاعر حديفي يرسم مواجع الوطن الذي داهمته الغربان ووجدت من كان لها عوناً من ضعاف النفوس والانتماء ممن شاركوا أعداء الوطن بالولوغ بدماء الأبرياء وانخرطوا في محاولات تدمير كيان الوطن” معتبراً أن حديفي بمجموعته رسم لوحة بانورامية تعبر عن محنة الوطن جراء الحرب الغادرة والظالمة مروراً بحالات إنسانية تحاول جاهدة بلسمة الجراح.

ورأى الشاعر منهال الغضبان أن قصائد مجموعة (من مقامات الوجد) تصف حال واقعنا العربي وليله المتطاول وتعبر عن حال السوريين ورفضهم محاولات النيل منهم مشيراً إلى أن الشاعر أخذنا عبر بعده الدلالي وانتقالاته المألوفة وجمالياته المتبعة لنروح معه إلى المشترك الثقافي الفني والتراثي وغناه الثري باتجاه الأصالة العربية وما تفرع عنها من نظم شعرية وثقافية.

محمد خالد الخضر

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency