الشريط الأخباري

الأمم المتحدة تحذر من خطط كيان الاحتلال لضم غور الأردن

نيويورك-سانا

حذرت الأمم المتحدة اليوم رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من عواقب خطته لضم غور الأردن لكيانه مؤكدة أنه لن يكون لهذه الخطط “أساس قانوني دولي”.

ونقلت فرانس برس عن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أن “أي قرار تتخذه إسرائيل لفرض قوانينها وأحكامها وإدارتها في الضفة الغربية المحتلة لن يكون له أساس قانوني دولي” لافتا إلى أن “موقف الأمين العام للمنظمة الدولية كان دائما واضحا وهو أن اتخاذ خطوات أحادية لن يساعد عملية السلام”.

وحذر دوجاريك أن “مثل هذا الاحتمال سيكون مدمرا لاحتمال انعاش المفاوضات والسلام الإقليمي وجوهر حل الدولتين”.

وفي انتهاك سافر للشرعية الدولية أعلن نتنياهو أمس عزمه عزمه ضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة إلى الكيان الصهيوني.

ويشكل غور الأردن نحو ثلث مساحة الضفة الغربية التي احتلها الاحتلال الإسرائيلي عام 1967 في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

انظر ايضاً

رفض فلسطيني ودولي واسع لتصريحات نتنياهو حول ضم غور الأردن إلى كيانه الغاصب

القدس المحتلة-سانا رفض فلسطيني واسع وتحذيرات من خطورة تصريحات رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو …