الرئيس الأسد يستقبل وفداً من حزب التجمع الوطني الفرنسي واللقاء يتناول الأوضاع في سورية وتطورات الحرب على الإرهاب

دمشق-سانا

استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم وفداً من حزب التجمع الوطني الفرنسي برئاسة تيري مارياني عضو البرلمان الأوروبي.

وتناول اللقاء الأوضاع في سورية وتطورات الحرب على الإرهاب فيها حيث طرح الوفد الفرنسي مجموعة من الاستفسارات والأفكار أجاب عنها الرئيس الأسد وخاصة ما يتعلق باستمرار الحرب على الإرهاب حتى القضاء عليه في الأراضي السورية كافة والانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري مؤخرا في ريفي حماة وإدلب والتدخل التركي الداعم للمجموعات الإرهابية المتمركزة في إدلب والإرهابيين الأجانب الذين يقاتلون في سورية وسياسة الإدارة الأميركية التي تسعى لاستمرار حالة عدم الاستقرار في سورية والمنطقة.

وجرى خلال اللقاء حوار معمق حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وخاصة فيما يتعلق بالسياسات التي تنتهجها أوروبا سواء إزاء دول المنطقة أو حول التطرف والإرهاب وتبعية بعض دولها للولايات المتحدة والضرر الذي ألحقته هذه السياسات بالشعب الأوروبي وبمستقبل أوروبا وطبيعة علاقاتها مع الدول الأخرى.

ومن ضمن أعضاء الوفد أيضا النائبان في البرلمان الأوروبي نيكولاس باي وفيرجيني جورون.

انظر ايضاً

الرئيس الأسد لـ خاجي: مع كل نجاح سياسي وعسكري سيكون هناك محاولات لتعقيد الملفات وليس الملف السوري فقط.. ولكن في الوقت نفسه نحن نزداد قوة وكفاءة

دمشق-سانا استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم علي أصغر خاجي كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني …