الشريط الأخباري

أحكام بإعدام جواسيس يعملون لصالح الاستخبارات الأميركية في إيران

طهران-سانا

أعلنت وزارة الأمن الإيرانية أن أحكاما قضائية بعضها إعدام صدرت بحق 17 جاسوسا تم اعتقالهم في سياق عملية تفكيك شبكة تجسس تابعة لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية تمت في حزيران الماضي.

ونقلت وكالة فارس عن مدير دائرة مكافحة التجسس بوزارة الأمن قوله في تصريح للصحفيين اليوم إن “هؤلاء الجواسيس كانوا يعملون في مراكز حساسة وحيوية في المجالات الاقتصادية والنووية والبنى التحتية والعسكرية والسايبرية وكذلك القطاع الخاص المرتبط بها حيث بلغ عددهم 17 شخصا”.

وأشار إلى أنه تم خداع البعض من المعتقلين من قبل وكالة الـ سي آي إيه بمنحهم تأشيرة دخول إلى الأراضي الأميركية موضحا أن الوكالة الأميركية بادرت إلى تأسيس شركات مزيفة بهدف التجسس تحت وعود توفير فرص عمل أو تأمين معدات من خارج البلاد.

ولفت إلى اتصالات قام بها عملاء الـ سي آي إيه بالمواطنين الإيرانيين على هامش المؤتمرات العلمية في أوروبا وافريقيا وآسيا حيث وجهوا دعوات لأعضاء الشبكة بالعمل الاستخباري.